بعد هجوم على عاملين إنسانيين..

أطباء بلا حدود تعلق عملياتها فى إقليم "بورنو" النيجيري

أطباء بلا حدود تعلق عملياتها فى إقليم
السبت ٠٣ مارس ٢٠١٨ - ١٢:٤٩ بتوقيت غرينتش

أعلنت منظمة أطباء بلا حدود العاملة فى المجال الإنساني والطبي تعليق عملياتها فى مدينة (ران) بإقليم (بورنو) النيجيري عقب الهجوم الذي شنته (بوكو حرام)، وراح ضحيته عدد من العاملين الإنسانيين الدوليين.

العالم - افريقيا

وقالت المنظمة الدولية غير الحكومية - فى بيان صدر فى جنيف اليوم السبت، إنها قامت بإجلاء 22 موظفا محليا ودوليا، مشيرة إلى أنه ليس من الواضح بعد عدد الأشخاص الذين قتلوا وأصيبوا فى هذا الهجوم الذى وقع مساء أول أمس، لافتة إلى أن طاقما طبيا تابعا للمنظمة قام بعلاج تسعة من الجرحى.

وقال منسق المنظمة للطوارئ في نيجيريا كيري ان كيلي - بحسب البيان - إن 40 ألف شخص في مدينة ران باقليم بورنو كانوا يعتمدون بشكل كامل تقريبا على خدمات منظمة أطباء بلا حدود، مشيرة إلى أنها ستواصل تقييم الوضع هناك وستعود حين تسمح الظروف بذلك.

213

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة