برنامج ايران الدفاعي لا يخص دولا اجنبية

السبت ٠٣ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:٣٣ بتوقيت غرينتش

اكدت ايران أن برنامجها الدفاعي لا يخص دولا اجنبية ولا يحق لأحد أن يقول لها ما هي الصواريخ التي يجب أن تمتلكها، وشددت على أن شرط التفاوض بشأن الصواريخ الايرانية هو تفكيك الترسانات النووية والصواريخ بعيدة المدى في اميركا واوروبا .

العالم - خاص بالعالم 

و بعد تحديد الرئيس الاميركي دونالد ترامب مهلة مئة وعشرين يوما لادخال تعديلات على الاتفاق النووي بدأت فرنسا وبريطانيا والمانيا بتحركات حثيثة لاسترضاء للادارة الاميركية وفي تقسيم للمهام تبنت بريطانيا العمل على تسوية ملفات اقليمية كالازمة اليمنية،  اما فرنسا فأصحبت على ما يبدو تنقل الرسائل الى ايران بشان برنامجها الصاروخي حيث سيزور وزير خارجيتها جان-ايف لودريان العاصمة طهران يوم الاثنين .

واستبق مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية "علي اكبر ولايتي" الزيارة بالقول اذا كانت زيارة لودريان تهدف الى تعزيز العلاقات مع ايران فعليه تجنب اتخاذ مواقف سلبية،ليوضح "ولايتي" ان برنامج ايران الدفاعي لا يخص دولا اجنبية مثل فرنسا ويجب ان لا يقولوا لايران ما هي الصواريخ التي يجب ان تمتلكها. 

ولا يخفى على ايران ان التعديلات التي يريدها دونالد لا ترتبط بصلة بالموضوع النووي البحت وانما تهدف الى تعطيل قدرة ايران العسكرية ومنع نفوذها في المنطقة .

و أكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري ان الماكنة الإعلامية للأعداء تبذل محاولات واسعة لمواجهة الثورة والتقليل من شأن مكاسبها في المنطقة بشكل عام وسوريا والعراق واليمن بشكل خاص.

الى ذلك أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة الايرانية ان الحديث عن برنامج الصواريخ الايرانية مشروط بتفكيك الترسانات النووية لكل من اميركا واوروبا وصواريخهما بعيدة المدى  .

واكد جزائري ان ما يتحدث عنه الاميركيون يأتي بسبب احباطهم بشأن فرض قيود على القدرات الصاروخية الايرانية وان هذه المطالب هي مجرد تمنيات لن تتحقق .

التفاصيل في الفيديو المرفق...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة