مناورات "إسرائيلية" أمريكية خوفا من محور المقاومة

مناورات
الأحد ٠٤ مارس ٢٠١٨ - ٠٧:٢٣ بتوقيت غرينتش

تبدأ قوات الاحتلال "الإسرائيلي"، اليوم الأحد، مناورات "جونيبر كوبرا" بالاشتراك مع الجيش الأمريكي، تحت شعار "رفع الكفاءة في التصدي للتهديدات الصاروخية" على الكيان المحتل.

العالمفلسطين المحتلة

ووفق ما نشره موقع "هيئة البث الإسرائيلي" (مكان) أمس السبت؛ فإن الولايات المتحدة ستشارك بـ"2500 جندي، ينضمون إلى 2000 آخرين من جيش الاحتلال الإسرائيلي في المناورات التي وصفها بـ"الكبرى".

وتهدف المناورات التي تجرى داخل فلسطين المحتلة منذ عام 1948، للتدريب على استخدم منظومات الدفاع مثل "حيتس" و"القبة الحديدية" و"مقلاع داود" و"باتريوت"، وتستمر حتى منتصف الشهر الجاري.

وبالتوازي يبدأ اليوم الأحد في منطقتي ما يسمى "الجليل الأسفل" و"مرج يزراعيل" (شمال فلسطين المحتلة) تمرينا مشتركا لقوات وشرطة الاحتلال "الإسرائيلي" يستمر 4 أيام.

وتأتي هذه المناورات، في وقت تواصل فيه "إسرائيل" قرع طبول الحرب على لبنان؛ بحجة مواجهة تهديدات حزب الله.

فقد كشف السيناتور الأميركي ليندسي غراهام في مؤتمر صحفي الخميس، عقده عقب جولة له في الشرق الأوسط، أن المسؤولين "الإسرائيليين" أبلغوه خلال زيارته إلى "تل أبيب" بأنه "إذا واصل حزب الله تهديد إسرائيل بترسانته المتنامية من الصواريخ البعيدة المدى، فإن عليها أن تذهب إلى الحرب"، وفق زعمهم.

وبجانب تعزيز التعاون العسكري مع الولايات المتحدة عبر المناورات، توجه رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مساء أمس السبت إلى واشنطن، لإجراء مباحثات مع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، حول الملفين الإيراني والفلسطيني.

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

216

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة