هذا ما حصل للطفلين اللذين فرا من إرهابيي الغوطة الشرقية!

هذا ما حصل للطفلين اللذين فرا من إرهابيي الغوطة الشرقية!
الأحد ٠٤ مارس ٢٠١٨ - ٠٦:٣٦ بتوقيت غرينتش

التقى محافظ ريف دمشق المهندس علاء منير ابراهيم الطفلين فاطمة وحمزة اللذين فرا أمس من الحصار الذي تفرضه الجماعات الارهابية المسلحة على المدنيين في منطقة غوطة دمشق.

العالم - سوريا 

ونجح الطفلان بالفرار من الغوطة الشرقية أمس رغم تعرضهما لاطلاق نار من المجموعات الارهابية حيث وصلا إلى نقاط الجيش في حين استشهد والداهما برصاص الارهابيين الذين يمنعون المواطنين من مغادرة مناطق تواجدهم بهدف استخدامهم دروعا بشرية.

وكلف المحافظ مديرة الشؤون الاجتماعية فاطمة رشيد تقديم كامل الرعاية للطفلين وإعادتهما إلى المدارس وإجراء الفحوصات الطبية والنفسية اللازمة لهما.

وأعلن الجيش العربي السوري عن تهدئة انسانية يومية من الساعة 9 صباحا حتى 2 ظهرا لافساح المجال للمدنيين بالخروج حيث اتخذت وحدات الجيش بالتعاون مع الجهات المختصة الاستعدادات اللوجستية لاستقبالهم ونقلهم عبر سيارات اسعاف وسيارات نقل عامة الى مركز الاقامة المؤقتة في الدوير بريف دمشق المجهز مسبقا بكل الخدمات الاساسية من اماكن سكن واطعام ومركز صحى وغيرها.

حضر اللقاء رئيس مجلس المحافظة صالح بكرو والفنان زهير عبد الكريم.

المصدر : وكالة سانا 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة