بماذا وصف العبيدي قرار إغلاق الملحقيات الليبية

بماذا وصف العبيدي قرار إغلاق الملحقيات الليبية
الثلاثاء ٠٦ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:٣٦ بتوقيت غرينتش

قال الملحق العسكري الليبي لدى روسيا الاتحادية نقيب سراج العبيدي، ان قرار إغلاق الملحقيات الليبية بناء على قرار وزير خارجية حكومة الوفاق الوطني محمد سيالة قرار "غير الحكيم".

العالم - ليبيا

وحسبما أفاد موقع روسيا اليوم أكد العبيدي في حوار مع صحيفة "المتوسط" الليبية، أن "قرار إغلاق الملحقيات لا علاقة له بالمؤسسة العسكرية بالشرق تحت قيادة المشير خليفة حفتر أو في الغرب بقيادة وزير الدفاع المهدي البرغثي".

وأرجع العبيدي الأسباب الحقيقية في اتخاذ مثل هذه الخطوة إلى قرار من وزير خارجية حكومة الوفاق الوطني محمد سيالة، موجه إلى السفارات الليبية ورؤساء البعثات الليبية بمغادرة البلاد التي يعملون فيها.

وقال، "بوصفنا ملحقية عسكرية واجهتنا مشكلة، لأننا كملحقين عسكريين في المجمل لا نتبع لوزارة الخارجية، وإنما حلقة اتصال فقط ونتبع بشكل مباشر للمؤسسة العسكرية".

وأشار إلى أنهم استلموا أوامر من الجهات العسكرية، في الشرق والغرب، بعدم تسليم الملحقية أو مغادرة البلاد حتى قدوم البديل.

وعن أبرز الصعوبات التي يواجهونها، قال العبيدي، "أبرز تلك الصعوبات هي انتهاء تأشيرات الإقامة وانتهاء صلاحيات جوازات السفر، وغيرها من التصاريح اللازمة. وتوقف المرتبات منذ مدة طويلة".

وأبدى الملحق العسكري الليبي خشيته من أن يكون قرار وزارة خارجية الوفاق أتى "نتيجة لإملاءات من خارج ليبيا"، وتمنى على المسؤولين في ليبيا أن يعيدوا النظر في القرار لما يترتب عليه من آثار جسيمة تدفعها البلاد.

وشدد العبيدي على أن روسيا تقف على مسافة واحدة من الأطراف الليبية كافة، وليست داعمة لأي طرف على حساب آخر، كما أنها لم تتدخل على الأرض في أي مسائل متعلقة بالشؤون العسكرية كوجود خبراء أو ذخائر أو تبادل معلومات.

208

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة