ترحيل شاب بحريني قسرياً إلى السعودية رغم تدهور وضعه الصحي

ترحيل شاب بحريني قسرياً إلى السعودية رغم تدهور وضعه الصحي
الثلاثاء ٠٦ مارس ٢٠١٨ - ٠٦:٣٨ بتوقيت غرينتش

عبرت عائلة الشاب المرحل قسرياً إلى السعودية أحمد عطية عن قلقها على سلامة ابنها المتواجد في سجن الدمام وذلك بعد زيارة له.

العالم - البحرين

وقال نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي إن مقربين من العائلة نقلوا عنها أن هذه الزيارة هي الأولى منذ ترحيله للسعودية بدوافع سياسية، حيث إن عائلته أصيبت صدمة شديدة بسبب التدهور الصحي الكبير الذي يعاني منه الذي وصل حد فقدان الذاكرة.

وحملت العائلة الحكومتين البحرينية والسعودية سلامة وصحة ابنها وطالبت بالافراج عنه فورًا وتوفير الرعاية الصحية اللازمة له قبل فوات الأوان.

وكانت السلطات البحرينية قد رحلت الشاب أحمد علي العطية في يناير من العام الحالي وهو من سكنة منطقة الدراز المحاصرة بعد اعتقاله في 15 نوفمبر الماضي بتهمة المشاركة في اعتصام الدراز قرب منزل سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم.

وقالت العائلة إن السلطات أخبرت والدته إنها ستفرج عن ابنها وطلبوا منها إحضار جواز سفره لكنهم منعوها من رؤيته وأخبروها أنه تم نقله لمركز شرطة الجسر حيث سيتم تسليمه للسلطات السعودية.

العطية ‏ابن لأب سعودي متوف ٍ وأم بحرينية تسكن في حي الحيدرية حيث منزل آية الله قاسم ويواجه ‏أخويه فيصل وحسن السجن بتهمٍ ذات دوافع سياسية.

وكان أحمد العطية قد تعرض للاعتقال سابقاً وسجن لمدة 3 أعوام وتعرض للتهديد بالتهجير خارج البلاد.

المصدر: قناة اللؤلؤة

216

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة