مشاهد تقشعر لها الابدان..هكذا يتم استهداف الابرياء بالفوعة وكفريا

الخميس ٠٨ مارس ٢٠١٨ - ٠١:٥٩ بتوقيت غرينتش

تواصل الجماعات المسلحة المتمرکزة في ريف إدلب الشمالي استهداف المدنيين في بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين بقذائف الهاون.

العالمسوريا

وتعرضت البلدتان لقصف عنيف بعشرات القذائف تجاوز عددها  الـ 100 قذيفة، مصدرها المجموعات المسلحة المتمركزة في مدينة بنش  وطعوم المجاورتين.

وأسفر القصف عن استشهاد الطفلتين فاطمة عبد الهادي طاهر (١٤سنة) واية مالك حاج علي (١٤سنة).

كما أصيب جراء القصف المتواصل أكثر من 7 أشخاص اخرين بينهم 4 سيدات وطفلين وشاب.

يذكر أن الجماعات المسلحة المتواجدة في الريف إدلب الشمالي أطلقت حملة قصف لاستهداف المدنيين المحاصرين في البلدتين واسمتها حملة الغضب للغوطة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة