بالفيديو.. هل يعاني ابومازن من مرض خطير؛ وماذا بعده؟

الأحد ١١ مارس ٢٠١٨ - ١٠:٥٢ بتوقيت غرينتش

هل الرئيس الفلسطيني، محمود عباس بصحة جيدة؛ أم ان الرجل بالفعل يعاني من مرض خطير؟

العالم - فلسطين

حتی اللحظة، لا أحد يؤكد بأن عباس في حالة صحية سيئة، لكن المؤكد ان الرجل يعاني من ضغط عربي كبير للقبول بـ"صفقة القرن" التي ستؤدي الی تصفية القضية الفلسطينية.

الرئيس الفلسطيني، وفي اجتماع للمجلس الثوري لحركة فتح ألمح الی امكانية تنحيه وأعلن عن تعيين محمود العالول كنائب له في الحركة.

لكن ابومازن، الرجل الذي تجاوز الـ83 من العمر، أعلن انه لن يسجل علی نفسه التنازل عن الثوابت الفلسطينية.

واعتبر القيادي في حركة فتح، سلطان ابوالعنين ان "الهجمة علی محمود عباس، هجمة سياسية بامتياز؛ بأبعاد سياسية وضغوطات سياسية تمارس علی الرئيس عباس من أجل ان يقدم تنازلات سياسية، وما معروض علینا لايمكن ان يقبل به أي انسان ينتمي لفلسطين".

البعض يری بأن الواقع بعد محمود عباس، يبقی مبهماً مع عدم تعیین نائب لرئيس السلطة الفلسطينية، مما قد يخلق صراعاً بين الفرقاء في حركة فتح.

لكن اصحاب القرار، يرون ان الامر لايتعلق بمن سيأتي خلفاً بأبي مازن ولكن في ألیة التعاطي مع الاحتلال الاسرائيلي الذي يزيد شراسة اتجاه الفلسطينين.

وتوقع نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ان الفوضي لن تكون الاحتمال المرجح قائلا "اعتقد ان الاحتمال المرجح هو المواجهة الشاملة مع الاحتلال".

في المعادلة الفلسطينية لاتهم الاسماء، بل تهم الاستراتيجية التي ستتخذها هذه  الاسماء.

205

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة