حرب كلامية و تبادل تصريحات نارية بين بريطانيا و روسيا..ماذا حدث؟!

حرب كلامية و تبادل تصريحات نارية بين بريطانيا و روسيا..ماذا حدث؟!
الإثنين ١٢ مارس ٢٠١٨ - ٠٦:٣٥ بتوقيت غرينتش

العالم- أوروبا

اعتبرت الخارجية الروسية تصريح رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي، حول تورط موسكو المزعوم في تسميم العميل السابق في الإدارة الرئيسة للاستخبارات الروسية، سيرغي سكريبال، حملة استفزازية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في تصريحات صحفية مساء اليوم الاثنين، إن كلمة ماي تمثل "مهزلة في البرلمان البريطاني"، مضيفة: "الاستنتاج واضح، هذا حملة إعلامية سياسية جديدة مبنية على استفزاز".

وأشارت زاخاروفا إلى أنه "يجب على المملكة المتحدة، قبل تأليف حكايات جديدة، أن تتحدث عن نتائج التحقيقات في قضايا ليتفينينكو وبيريزوفسكي وبيريبيليتشني والكثير من الآخرين، الذين توفوا في ظروف غامضة على الأراضي البريطانية".

وأمهلت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، روسيا حتى نهاية الثلاثاء لتفسر قضية تسميم الجاسوس الروسي السابق.

وأعلنت لندن استدعاء السفير الروسي، على خلفية الحادثة، وقالت ماي إن المادة التي استخدمت في الاعتداء صنعت في روسيا.

وأكدت أنه "من المرجح جدا أن تكون روسيا وراء الحادث الذي تعرض له الجاسوس الروسي السابق وابنته".

وأضافت أنه في حال كانت موسكو وراء الاعتداء، فإن بريطانيا ستعتبر ذلك استخداما غير قانوني للقوة من جانب روسيا.

ويرقد العميل المزدوج السابق سيرغي سكريبال (66 عاما) وابنته يوليا (33 عاما) في المستشفى في حالة حرجة منذ يوم الأحد عندما عثر عليهما فاقدي الوعي على أريكة في مدينة سالزبري في جنوب إنجلترا.

المصدر: وكالات

تصنيف :
كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة