تعليق مثير لمدير "التحالف الأمريكي الشرق أوسطي" على إقالة تيلرسون!

تعليق مثير لمدير
الثلاثاء ١٣ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:١٣ بتوقيت غرينتش

علّق توم حرب، مدير "التحالف الأمريكي الشرق أوسطي لمساندة ترامب"، اليوم الثلاثاء، على قيام الرئيس دونالد ترامب بإقالة وزير الخارجية ريكس تيلرسون من منصبه.

العالم- الاميركيتان

قال رجل الأعمال الأمريكي توم حرب، مدير "التحالف الأمريكي الشرق أوسطي لمساندة ترامب"، إن إقالة وزير الخارجية ريكس تيلرسون "ليست مفاجئة، لأن الكل يعرف منذ فترة أن هناك اختلافا في وجهات النظر بين تيلرسون والرئيس دونالد ترامب".

وأضاف حرب: "لم يكن ترامب وتيلرسون يوما على وفاق وكان التناقض هو سمة علاقتهما في الكثير من الملفقات ومنها على سبيل المثال، الاتفاق النووي مع ايران"، مشيرا إلى أن ترامب كان يحاول جاهدا في سبيل إلغاء الاتفاق النووي في الوقت الذي كان تيلرسون يحاول الإبقاء عليه وتعديله مع حلفاء أمريكا الأوروبيين. 

وأوضح حرب أن وزير الخارجية المكلف مايك بومبيو، يدعم إلغاء الاتفاق النووي مع إيران كليا، مضيفا: "تبين لنا أن تيلرسون من طراز السياسيين التقليديين، وأنه لا يمتلك خبرة سياسية سابقة، وليس من المرجعيات، التي تحاول تصحيح أخطاء السياسة الخارجية على مدى الثماني سنوات الماضية". 

ونفى توم ما تم تداوله عن ضغوط إماراتية لإقالة تيلرسون قائلا: "إنها معلومات كاذبة، ولا دخل لأية دولة خارجية بهذا القرار، لأنه قرار ترامب نفسه"، مضيفا: "عندما بدأ الخلاف بشأن النووي الإيراني، قبل أشهر، كان هناك خلاف بين الخارجية والإدارة الأمريكية، وكان هناك حديث عن إقالة تيلرسون لأنه لم يقم بواجبه تجاه الشعب الأمريكي، الذي انتخب ترامب ولم ينتخب تيلرسون فكان نقمة على المجتمع الأمريكي" على حد تعبيره. 

وعن الخلفية الأمنية لبومبيو، قال حرب: "مايك بومبيو لا ينتمي لعالم المخابرات، لأنه دخل هذا العالم منذ 16 شهرا فقط، وكان نائبا في البرلمان الأمريكي، وتحديدا في لجنة العلاقات الخارجية بالكونغرس، ولديه دراية بملف العلاقات الخارجية أكثر مما كان يعرفه تيلرسون". 

وتوقع توم حرب أن ترامب سيعطي صلاحيات أوسع لبومبيو نظرا لتقارب وجهة نظريهما، مشيرا إلى أن تولي بومبيو سيعجل بحل الملفات المفتوحة حاليا، وسيعطي صورة أوضح للإدارة الأمريكية، ولن نشهد تفاوتا في الآراء كما كان في عهد تيلرسون.

وأضاف: "على سبيل المثال، في ملف كوريا الشمالية بومبيو لديه معلومات تخدم المفاوضات مع كوريا الشمالية، وكذلك في ملفات النووي الإيراني وقضايا الشرق الأوسط بحكم منصبه كمدير للمخابرات".

وعن القضية الفلسطينية قال حرب: "إن بومبيو يرى أن الكرة الآن في الملعب الفلسطيني ليأتي قادته إلى طاولة المفاوضات، وليس الحل في الذهاب إلى مجلس الأمن لعزل الولايات المتحدة كما فعل محمود عباس، فهذا كان خطأ استراتيجيا وقع فيه أبو مازن" على حد تعبيره. 

114

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة