شاهد بالفيديو.. السجن والمواد الكیميائية التي عثر عليها الجيش السوري

الأربعاء ١٤ مارس ٢٠١٨ - ٠٧:١٠ بتوقيت غرينتش

استقدم الجيش السوري وحلفاؤه تعزيزات كبيرة الى داخل بلدة جسرين الاستراتيجية في الغوطة الشرقية لدمشق، بعد ما حرروا اكثر من عشرة ابنية ومزارع شرق وجنوب شرق البلدة وتمهيداً لاقتحام جسرين وتأمين خروج المدنيين.

العالم - سوريا

وقال ضابط في الجيش السوري لقناة العالم:"سوف نحرر جسرين من يد المجموعات الارهابية المسلحة ونؤمّن الطريق لخروج المدنيين".

وبعد التقدم في بلدة جسرين، عثر الجيش السوري وحلفاؤه علی مركز كبير للجماعات الارهابية المسلحة كانوا يتخذونه مقراً لهم وبداخلة سجن كبير ضمنه عدد من الزنزانات الفردية والجماعية.

وقال مدير مكتب قناة العالم في سوريا، حسين مرتضي ان "السجن هو مركز للمسلحين وكانوا يحتجزون الناس فيه وهو عبارة عن مزرعة كبيرة".

كما عثر بداخله علی نفق طويل يمتد من داخل المركز الی المنازل والمزارع داخل بلدة جسرين.

وصَوّر مدير مكتب قناة العالم النفق ودرجات عسكرية تتعلق بمايسمی الجيش الحر ودُشم وبراميل كانوا يستخدمونها للاحتماء من القصف المدفعي او الغارات المحتملة.

وخلال تمشيط الجيش وحلفاؤه لبلدتي الشيفونية وافتريس في الغوطة الشرقية عثروا علی معملين لتصنيع مواد سامة وكيميائية يحتويان علی مختبر لتصنيع المواد السامة وبداخله معدات ذات منشأ سعودي وفيه مواد ووسائط وقاية ذات منشأ غربي.

وقال مصدر ميداني انه تم العثور في المبني علی مخبر يحوي حمض الأزوت والزئبق وزيت براغين مكلور وكتباً سعودية ولوائح لمايسمی جيش الاسلام، مشيراً الی ان إحدی هذه اللوائح تتضمن تفصيلاً لخلطة مواد كيميائية وفيها عدة مواد كيميائية تُستخدم في تركيب المتفجرات.

205-2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة