حماس تكشف تفاصيل جديدة حول تفجير موكب الحمدالله

حماس تكشف تفاصيل جديدة حول تفجير موكب الحمدالله
الجمعة ٢٣ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:١١ بتوقيت غرينتش

كشفت حركة حماس للفصائل الفلسطينية، تفاصيل جديدة، حول حادثة تفجير موكب رئيس وزراء حكومة السلطة الفلسطينية رامي الحمد الله.

العالم - فلسطين المحتلة

وخلال الاجتماع الذي عقد في مكتب قائد حركة حماس يحيى السنوار، وبحضور رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية، وقادة الفصائل الفلسطينية، قال القيادي بحماس صلاح البردويل: "إن حركة حماس قدمت تفاصيل دقيقة جدًّا ومؤكدة عن عملية حادثة التفجير، والجهد الذي قامت به الأجهزة الأمنية على مدى 10 أيام".

وبين وجود تفاصيل مذهلة للقضية، قائلاً: "حرصنا ألا تظهر للإعلام، ريثما تتبين فصول هذه الجريمة البشعة كافة، التي استهدفت الشعب الفلسطيني وحركة حماس والمقاومة ووحدتنا الوطنية".

وأضاف: "تتكشف رويدا رويدا أصول العملية، فاليوم عمّدت هذه الحقيقة بدماء الشهداء، ولا مجال للرد على بعض الترهات التي صدرت من هنا وهناك".

وتابع: "لا مجال للانجرار وراء بعض الموتورين الذين يريدون حرف الحقيقة، ونعد الشعب الفلسطيني، بالكشف القريب عن التفاصيل كافة" حسبما افاد المركز الفلسطيني للإعلام.

وأوضح أن الشعب الفلسطيني سيعلم حينها من هو المجرم الحقيقي الذي استهدف موكب رامي الحمد الله، وقال: "آمل ألا يطول الوقت كثيرًا، لأن الخيوط تفصيلية وقريبة، وربما كل ساعة يتكشف شيء خطير".

ووصف البردويل العملية بالخطيرة والمدبرة، قائلاً: "العملية ترتبط بجهات، ولا نستبعد أي جهة معادية أن تكون هي التي حركت هؤلاء الدمى، لكن الحقائق أفضل من الاتهامات".

بدورهم نعى قادة الفصائل الفلسطينية شهداء الواجب الوطني الذين قضوا خلال الاشتباك، ووجهوا الشكر والتقدير للأجهزة الأمنية على أدائها المهني.

وأكد قادة الفصائل على ضرورة التظافر لوقف تداعيات التفجير، مشيدين بدور الأجهزة الأمنية بملاحقة كل حالات تجاوز القانون ومن تسول له نفسه العبث بجبهتنا الداخلية، مهما كانت الجهة التي تقف خلفه.

6-2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة