هذا ما طلبه محتجز الرهائن في فرنسا، قبل مقتله

هذا ما طلبه محتجز الرهائن في فرنسا، قبل مقتله
الجمعة ٢٣ مارس ٢٠١٨ - ٠٢:١٧ بتوقيت غرينتش

محتجز الرهائن في جنوب فرنسا، طلب الإفراج عن صلاح عبد السلام المهاجم المشتبه به في هجمات باريس التي نفذت في نوفمبر/ تشرين الثاني 2015.

العالم - أوروبا

ويعتبر عبد السلام، المشتبه به الرئيسي والوحيد الناجي من الهجمات التي أسفرت عن مقتل 130 شخصاً.    

وكانت فرنسا قد أعلنت، اليوم الجمعة 23 مارس/ آذار، أن احتجاز الرهائن في منطقة "تريب" هي عملية إرهابية.

وقال رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب إن "عملية الهجوم على عناصر الأمن في بلدة تريب، جنوبي البلاد، هي عملية إرهابية".

وأشار، خلال مؤتمر صحفي، إلى أن "النيابة العامة المختصة بقضايا الإرهاب استلمت ملف التحقيق".

وأضاف: "الظروف المحيطة بالحادثة التي جرت اليوم تجعلنا نعتبرها عملية إرهابية".

وكانت الشرطة الفرنسية قد أعلنت، في وقت سابق، مقتل شخصين على الأقل في عملية إطلاق نارواحتجاز رهائن في منطقة "تريب" جنوبي البلاد.

وأعلنت الشرطة الفرنسية بعدها عن قتل منفذ عملية احتجاز الرهائن و تحرير جميع المتواجدين داخل المتجر.

205

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة