رئيس وزراء مالي يقوم بزيارة نادرة لكيدال الخاضعة لسيطرة الطوارق

رئيس وزراء مالي يقوم بزيارة نادرة لكيدال الخاضعة لسيطرة الطوارق
السبت ٢٤ مارس ٢٠١٨ - ٠٨:٠٢ بتوقيت غرينتش

وصل رئيس وزراء مالي سوميلو بوباي مايجا إلى مدينة كيدال ليكون أول مسؤول حكومي رفيع يقوم منذ ثلاث سنوات بزيارة المدينة الخاضعة لسيطرة الطوارق منذ عام 2012.

العالمافريقيا                        

وتأتي زيارة رئيس الوزراء سوميلو بوباي مايجا وثمانية من الوزراء إلى كيدال في إطار جولة داخلية تشمل تسع محطات وتهدف إلى حشد الدعم لحكومة الرئيس إبراهيم أبو بكر كيتا قبل انتخابات عامة تجرى في 29 يوليو تموز.

وأثار تدهور الأوضاع الأمنية شكوكا في إمكانية إجراء الانتخابات خاصة في كيدال التي يريد كثير من سكانها الانفصال وتأسيس دولة مستقلة للطوارق.

والتقى مايجا مع السلطات السياسية والإدارية المحلية وأيضا مع الوجهاء المحليين.

وقال في تعليقات نقلها التلفزيون خلال الزيارة ”من اليوم نبدأ في توطيد علاقات الثقة التي ستمكننا من التقدم في بناء السلام والوحدة والأمن... فبدون هذه العناصر الثلاثة كل ما نقوله مستحيل“.

وانزلقت مالي إلى الاضطرابات عندما سيطر مقاتلون إسلاميون ومتمردون يقودهم الطوارق على شمال البلاد في عام 2012.

وأرسلت فرنسا مئات الجنود لطرد المتمردين في عام 2013 لكن الهجمات انتشرت في أنحاء المنطقة ووقعت بشكل متكرر على أهداف حكومية وغربية.

وقال محمد أغ انتالا أحد قادة الطوارق في تعليقات نقلها التلفزيون ”جاء مايجا. هو ليس غريبا. نطلب منه البقاء قليلا معنا لرفع الوعي والتوفيق بيننا ولم شملنا“.

وستلعب المبادرة الحكومية من هذا القبيل دورا حيويا في بناء الثقة والمساعدة في تأمين شمال مالي الذي شهد تصاعدا في هجمات الإسلاميين واقتتال من حين لأخر بين جماعات الطوارق المتنافسة.

MAS_2

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة