الوطنية لحقوق الإنسان ترحب باجتماعات توحيد الجيش الليبي

الوطنية لحقوق الإنسان ترحب باجتماعات توحيد الجيش الليبي
السبت ٢٤ مارس ٢٠١٨ - ٠٣:٢٨ بتوقيت غرينتش

رحبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بانعقاد الجولة السادسة لاجتماعات وفد الجيش الليبي بالعاصمة المصرية القاهرة.

العالم - ليبيا

وأعربت اللجنة في بيان اطلعت عليه بوابة إفريقيا الإخبارية “عن ترحيبها الكبير بمخرجات اجتماعات وفد الجيش الليبي بمشاركة رؤساء الأركان في سادس جولاتنا في يوم 20 مارس 2018 الذي عقد بالعاصمة المصرية القاهرة برعاية (اللجنة الوطنية المصرية المعنية بالملف الليبي)” .

وأشادت اللجنة “بالمخرجات التي تمخض عنها البيان الختامي الجد إيجابي ومهم في مسار إعادة توحيد المؤسسة العسكرية في ليبيا والذي من شأنه أن يكون دافع كبير لمسار التسوية السياسية وتحقيق المصالحة الوطنية وإحلال السلام في ليبيا وبما يصب في إنجاح جهود الحوار الليبي والتسوية السياسية والاجتماعية الشاملة في ليبيا”.

وأعربت اللجنة “عن ترحيبها بالبيان الختامي لأعمال اجتماعات الجولة السادسة لوفد الجيش الليبي بمشاركة رؤساء الأركان، والذي تضمن جملة الأطر التنظيمية والهيكلية لتوحيد الجيش الليبي على أسس مهنية واحترافية خالصة بما يجعله قادراً على الاضطلاع بدوره كضامن لوحدة الدولة المدنية في ليبيا وسيادتها على كامل ترابها الوطني، وحماية مقدراتها وثرواتها باعتبارها ملكاً خالصاً لأبناء الشعب الليبي، وكذلك بما يجعله قادراً على استعادة الأمن والاستقرار والتعاطي بشكل إيجابي وفاعل مع التحديات التي تواجهها الدولة الليبية حالياً ومستقبلاً في ضوء المخاطر المحدقة بها، سواء ما يتعلق بخطر الإرهاب والهجرة غير الشرعية و الجريمة المنظمة وأمن الحدود أو غيرها من التهديدات التي من شأنها تهديد استقرار وأمن ليبيا” .

وثمنت اللجنة “الجهود والمساعي الكبيرة التي تبذلها القيادة والحكومة المصرية ، من أجل إحلال السلام وتحقيق المصالحة الوطنية والاجتماعية الشاملة والتسوية السياسية وتوحيد المؤسسة العسكرية واستعادة الأمن والاستقرار وإنهاء العنف والقضاء على خطر الإرهاب والتطرف”.

وأثنت اللجنة على “جهود ومساعي ومبادرات الأمم المتحدة ومفوضية الاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية ( ومختلف الدول) وفي مقدمتهم جمهورية مصر العربية و دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة المغربية وجمهورية تونس وفرنسا و الجزائر، الرامية لتحقيق التوافق والحل السياسي الشامل للأزمة الليبية وإرساء الاستقرار وإحلال السلام ووقف أعمال العنف وضمان الحل السلمي للأزمة الليبية وتحقيق المصالحة الوطنية والاجتماعية في ليبيا”.
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة