لتقديم الخدمات والحفاظ على حياة المواطنين وممتلكاتهم..

بالفيديو.. إعادة مركز ناحية حرستا إلى العمل

الإثنين ٢٦ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:٢٥ بتوقيت غرينتش

تم افتتاح مركز ناحية حرستا اليوم بعد إعلانها خالية من الإرهاب بفضل بطولات وتضحيات الجيش العربي السوري وانتهاء عملية إخراج المسلحين وعائلاتهم الرافضين للمصالحة منها أمس الأول إلى محافظة إدلب.

العالم - سوريا 

وأفاد قائد شرطة ريف دمشق اللواء عصام الحلاج في تصريح للصحفيين من مدينة حرستا بأنه تم اليوم افتتاح المقر  المؤقت لناحية حرستا ريثما تتم إعادة بناء المقر الأساسي الذي تعرض للتدمير من قبل التنظيمات الإرهابية لافتا إلى أن قوى الأمن الداخلي دخلت إلى مدينة حرستا وقامت بتفعيل مركز الناحية كباقي بلدات الغوطة الشرقية التي تم تحريرها من الإرهاب.. ونعمل على تسيير الدوريات لحماية الممتلكات العامة والخاصة والمواطنين الذين صمدوا ضد الإرهاب.

وأشار ضابط نقيب في قوى الأمن الداخلي إلى أنه تم تفقد مبنى ناحية حرستا ومعاينة الأضرار التي تعرض لها وتبين أنه تعرض للتدمير من قبل التنظيمات الإرهابية مؤكدا أنهم على أتم الاستعداد لتقديم المساعدة للمواطنين الذين عانوا كثيرا وكانوا من أول ضحايا الإرهاب.. وسنتعاون مع جميع الجهات المعنية لإعادة الحياة الطبيعية إلى حرستا خلال أقرب وقت ممكن.

النقيب زاهر مراد من فرع الأمن الجنائي بحرستا لفت إلى أنه تم تكثيف الدوريات بعد إعلان تحرير حرستا من المجموعات الإرهابية وهي منتشرة في جميع انحاء حرستا من أجل الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة وتلقي شكاوى المواطنين.

أحد رجال الأمن الداخلي العاملين في المركز أشار إلى أن “مخفر الشرطة لم يتوقف عن العمل في خدمة المواطنين حيث تم نقل المركز نتيجة انتشار المجموعات الإرهابية في حرستا إلى ضاحية الأسد السكنية وبعد تطهير حرستا بالكامل من الإرهابيين تم افتتاح مقر مؤقت في مدينة حرستا لمتابعة العمل وتقديم الخدمات للمواطنين مثل الضبوط وغيرها وللأهالي الذين لم يغادروا بيوتهم وللذين سيعودون قريبا إلى منازلهم .

واشار المصدر في مدينة حرستا إلى أن وحدة من المهام الخاصة في وزارة الداخلية انتشرت في المدينة لمؤازرة عمل الشرطة حيث أكد أحد المقاتلين أنه وزملاءه على استعداد تام لتنفيذ جميع المهام الموكلة إليهم للحفاظ على الأمن والاستقرار في حرستا بعد تحريرها من الإرهاب.

وتعمل وزارة الداخلية على نشر الوحدات الشرطية والمخافر في القرى والبلدات التي تم تحريرها من الإرهاب في الغوطة الشرقية لتقديم المساعدات للأهالي الذين أمنهم الجيش العربي السوري في منازلهم والحفاظ على الممتلكات .

FAD-2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة