مراسلون - تدهور الرعاية الصحية في الفوعة وكفريا بسبب الحصار - الجزء الثاني

السبت ٠٧ أبريل ٢٠١٨ - ٠٧:٣٨ بتوقيت غرينتش

مع استمرار الحصار لبلدتي الفوعة و كفريا في ريف ادلب شمال السورية للعام الثالث على التوالي بدأت بعض الامراض تظهر على وجوه الاهالي المحاصرين لاسيما الاطفال و تعود اغلب هذه الامراض و الآلام لسوء التغذية ونفاد الادوية اللازمة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة