عريضة لحجب الثقة عن رئيس البرلمان التونسي بسبب تجاوزه القانون

عريضة لحجب الثقة عن رئيس البرلمان التونسي بسبب تجاوزه القانون
الإثنين ٢٦ مارس ٢٠١٨ - ٠٤:٤٢ بتوقيت غرينتش

يستعد مجموعة من النواب لتوقيع عريضة بهدف "حجب الثقة" عن رئيس البرلمان التونسي عقب "تجاوزه" للقانون في مناسبات عدة، كان آخرها تغيير برنامج جلسة العمل الخاصة بهيئة "الحقيقة والكرامة".

العالم - تونس

ودوّن غازي الشواشي النائب عن حزب "التيار الديمقراطي" على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "بصدد التشاور مع مجموعة من النواب من مختلف الكتل لإمضاء عريضة لسحب الثقة من السيد محمد الناصر لفقدانه الشرعية والمشروعية لرئاسة مجلس نواب الشعب".

وسادت الفوضى والتوتر داخل الجلسة المخصصة لمناقشة "تمديد" عمل هيئة "الحقيقة والكرامة"، بعدما عدّل رئيس البرلمان محمد الناصر برنامج عمل الجلسة من النظر في قرار التمديد إلى "التصويت" على إمكانية التمديد من عدمه، حيث قرر عدد كبير من نواب المعارضة وحركة "النهضة" عدم تسجيل حضورهم (كنوع من الاعتراض على قرار رئيس البرلمان) رغم وجودهم في الجلسة، وهو ما أدى إلى تسجيل حضور 56 نائباً فقط، أي أقل من الحد الأدنى اللازم لعقد الجلسة أي 73 نائباً (ثلث عدد نواب المجلس)، إلا أن الناصر أصر على متابعة الجلسة، مشيراً إلى أن عدد الحاضرين يتجاوز الثمانين، وهو ما دعا نواب المعارضة لاتهامه بالانحياز لموقف حزب "نداء تونس" المعارض لاستمرار الهيئة في عملها.

ومع تزايد الاتهامات ضد الناصر، اضطر الأخير للخروج عن تحفّظه، وخاطب نواب المعارضة بقوله "يوم كامل وأنا أسمعكم، الآن أنتم ستسمعوني. لست ضد العدالة الانتقالية، ولا أحد في البلاد ضدها فهي خيار تونس. وكلامكم فيه تهجّم شخصيّ على رئيس المجلس ولن أقبله".

216

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة