أول تعليق من البيت الأبيض على زيارة كيم جونغ أون للصين

أول تعليق من البيت الأبيض على زيارة كيم جونغ أون للصين
الأربعاء ٢٨ مارس ٢٠١٨ - ٠٤:٠٦ بتوقيت غرينتش

قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، في بيان، اليوم الأربعاء، إن الصين أبلغت الولايات المتحدة بزيارة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون إلى بكين، وإن الرئيس الصيني شي جينغ بينغ بعث برسالة إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

العالمالأميرکيتان                                

وجاء في البيان، "تواصلت الحكومة الصينية بالبيت الأبيض، في وقت سابق من يوم الثلاثاء، لإطلاعنا على زيارة كيم جونغ أون لبكين. كما بعث الرئيس الصيني برسالة شخصية إلى الرئيس ترامب".

وأضاف البيان، "تواصل الولايات المتحدة الحفاظ على اتصالاتها الوثيقة مع حلفائنا في كوريا الجنوبية واليابان. كما إنها تتابع عن كثب هذه الأحداث (زيارة كيم جونغ أون للصين)، والتي تعتبر دليل آخر على أن حملة الضغط التي تمارس ضد بيونغ يانغ تخلق المناخ المناسب لإجراء حوار معها".

وأكدت بكين منذ قليل، إن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون قام بزيارة غير رسمية للصين من يوم الأحد إلى الأربعاء.

وأبلغ الرئيس الصيني شي جين بينغ نظيره الكوري الشمالي أن "الصين ملتزمة بهدف نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية، وضمان وجود السلام والاستقرار، وكذلك حل المشكلة من خلال الحوار والمفاوضات".

كما أعرب كيم عن أمله بأن تساهم زيارته الأولى للصين في إقامة السلام والاستقرار بشبه الجزيرة الكورية، معلنا استعداده لإجراء حوار مع الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، فضلا عن عقد اجتماعات مع قادتهم.

وأضاف، أن "نزع السلاح النووي في كوريا ممكن في حال اتخذت واشنطن وسيول إجراءات متسقة ومتضافرة لتحقيق السلام".

والزيارة هي أول رحلة خارجية لزعيم كوريا الشمالية منذ أن تولى السلطة في 2011 ومن المرجح أن تكون للإعداد لاجتماعات قادمة مع زعماء من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة