رئيس بوتسوانا يتنحى بعد عشر سنوات في الحكم

رئيس بوتسوانا يتنحى بعد عشر سنوات في الحكم
الأحد ٠١ أبريل ٢٠١٨ - ١٢:٥٧ بتوقيت غرينتش

تنحى رئيس بوتسوانا "إيان خاما" وهو جنرال عسكري متقاعد، عن منصبه اليوم السبت بعد عشر سنوات في الحكم لتنتقل السلطة في البلد الأفريقي الغني بالألماس إلى نائبه موجويتزي ماسيسي.

العالم - إفريقيا

وسيصبح ماسيسي ثالث زعيم للدولة الواقعة في جنوب قارة أفريقيا من خارج عائلة خاما السياسية التي هيمنت على السياسة في بوتسوانا منذ استقلال البلاد عن بريطانيا عام 1966.

ويرث ماسيسي (55 عاما) الحكم في بلد يعتبر منذ عقود منارة للديمقراطية في أفريقيا ويحظى بإدارة اقتصادية قوية لكنه يواجه مهمة ثقيلة تتمثل في تقليل الاعتماد على الألماس.

وانتخب ماسيسي، وهو معلم متمرس عمل لصالح اليونيسف مسؤولا عن المشروعات التعليمية لمدة ثماني سنوات حتى عام 2003، نائبا في البرلمان في عام 2009.

كما عمل بمكتب الرئيس وزيرا للعلاقات العامة من عام 2011 إلى عام 2014 عندما اختاره خاما وزيرا للتعليم، وهو منصب ظل محتفظا به حتى تعيينه نائبا للرئيس العام الماضي.

ويتولى ماسيسي المنصب قبل أكثر من عام على إجراء الانتخابات في إطار دستور بوتسوانا الذي يقيد ولاية الرئيس بفترتين مدة كل منهما خمس سنوات.

كانت بتسوانا واحدة من أفقر دول العالم في سبعينيات القرن الماضي، قبل أن تتحول إلى واحدة من الاقتصادات الأسرع نموا من خلال استغلال نحو ثلاثة مليارات دولار سنويا من مبيعات الألماس لتصبح واحدة من أكبر منتجيه في العالم وترتقي إلى مصاف الدول المتوسطة الدخل.
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة