مقتل زوجة خالد تاجا "ابنة إدلب"، مايزال لغزا محيرا!

مقتل زوجة خالد تاجا
الإثنين ٠٢ أبريل ٢٠١٨ - ٠٤:٣٩ بتوقيت غرينتش

ما يزال مقتل زوجة خالد تاجا بجريمة ضحيتها 30 سورياً و27 جريحاً لغزاً محيراً.

قضية مقتل سحر المقلي زوجة الفنان الراحل خالد تاجا بقيت لغزاً كبيراً الى جانب عدم معرفة الكثيرين من الجيل الحالي بالزواج بين الفنّانين السوريين.

ولقضية مقتل المقلي روايتان اساسيتان حول جريمة مرّوعة شهدها فندق “سميراميس” في دمشق عام 1981، راح ضحيتها 30 مدنياً سورياً و27 جريحاً.

وذكرت الصحف المحلية بتاريخه أن الجريمة وقعت تحت عنوان “غرام وانتقام” معتبرةً أن عاشقاً قتل معشوقته “الفنانة سحر المقلي” انتقاماً.

وذكرت مصادر اعلامية أخرى أن جندياً سورياً كان بين الحضور، طلب من المقلي أن تغني له ما لم تقبل به، فطلب منه الحاضرون منه الصمت، فدفعته حالة الثمالة الى تهديد الجمهور بتفجير قنبلة يدوية كان بحوزته، ونفذّ وعيده.

وولدت مقلي في محافظة إدلب عام 1935 وقد بدأت مسيرتها الفنية في دمشق وبيروت بداية الخمسينات.

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة