ظريف:لا ينبغي للدول الاجنبية تقرير مصير الشعب السوري

ظريف:لا ينبغي للدول الاجنبية تقرير مصير الشعب السوري
الثلاثاء ٠٣ أبريل ٢٠١٨ - ٠٣:١٠ بتوقيت غرينتش

أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف انه لاينبغي للدول الاجنبية ولاسيما الدول الغربية التي تعتبر نفسها في الكثير من الاحيان انها قيّمة على شعوب العالم ان تسمح لنفسها بتقرير مصير الشعب السوري وتقديم مسودات وتحديد دستور وتحريك الجماعات المفاوضة.

العالم - ایران

واكد ظريف لدى وصوله انقرة بهدف المشاركة في الاجتماع الثلاثي الايراني الروسي التركي حول سوريا في تصريح للصحفيين اليوم الثلاثاء ان مشكلة سوريا ينبغي تسويتها سياسيا ومن قبل شعب هذا البلد وان النقطة المهمة التي يتوجب للجميع ان يقبلها هي ان الازمة السورية ينبغي تسويتها سياسيا وان يكون ذلك على يد الشعب السوري نفسه.

واوضح ظريف ان من واجب الدول الاجنبية تسريع التوصل الى هذه التسوية لا ان تسمح لنفسها بتقرير مصير الشعب السوري وتقديم مسودات وتحديد دستور وتحريك الجماعات المفاوضة .  

واعتبر هذه القضايا من مهام الشعب السوري، وقال ان الدول الاجنبية ولاسيما الغربية التي تعتبر نفسها قيّمة على باقي الدول لا ينبغي ان تسمح لنفسها بان تحرف المسار الذي اثمر بعد جهود مضنية عن مسارها الحقيقي بتدخلاتها.

واضاف ظريف انه للاسف اننا شهدنا عند انطلاق مباحثات استانا غياب الرغبة الكبيرة لدعم هذه الحركة في حين كانت مبادرة اساتانا واجتماع سوتشي الوحيدة التي حققت النجاح منذ بدء الازمة السورية ولحد الان.

واوضح ان اجتماع سوتشي الذي عقد في روسيا بتنسيق من رؤساء الجمهورية الثلاث ان تحركا مهما للغاية وقال اننا تمكننا خلال العام المنصرم وعبر مسار مفاوضات استانا ان نسهم في خفض التوتر في سوريا ولكن ينبغي ان يتحول هذا المسار الى مسار سياسي وقد عقد اجتماع سوتشي في هذا السياق وكان هذا الاجتماع منطلقا للمسار السياسي في سوريا.

وتابع انه يامل ومن خلال اعتماد الدقة والحكمة ان تجري متابعة هذا العمل الذي اثمر بجهود مضنية وهو احد دواعي القمة الثلاثية في انقرة غدا.

وافاد ظريف بانه من التطورات الاخرى التي حدثت في سوريا تراجع دور الارهابيين بشكل ملحوظ في سوريا خاصة بعد تطهير العديد من المناطق قرب دمشق من دنس الارهابيين.

واكد ان انخفاض عدد الارهابيين في سوريا ماثل للعيان ولكن التطور السلبي الذي حدث منذ الاجتماع السابق في سوتشي هو في الواقع طريقة تواجد اميركا في المنطقة وهذا الوجود تسبب في تصدعات قومية داخل سوريا كما انه ترك تاثيرات واسعة على المنطقة بحيث ان السياسات الضيقة للولايات المتحدة في سوريا شكلت خطرا جادا على مستقبل المنطقة.

واضاف: بالطبع ان اعتداءات الكيان الصهيوني تواصلت ولكننا شهدنا مؤخرا هزيمة اسطورة الكيان الصهيوني الذي لا يقهر على يد مقاومة الشعب السوري .

الى ذلك قال ظريف ان التطورات التي حدثت في عفرين مهمة ايضا من جهة انه ينبغي التاكيد على ان اي مبرر لانتهاك سيادة الاراضي السورية غير مقبول رغم اننا وجدنا التحركات الاميركية وسبل استغلال اميركا التصدعات القومية داخل سوريا هي مثيرة لقلقنا البالغ .

واعلن ان افضل اسلوب لمواجهة هذه التحركات الاميركية هو تعزيز دور الحكومة المركزية في سوريا ودعم السيادة المركزية لسوريا كي يتسنى بسط سيطرتها على اراضي البلاد والحؤول دون تزايد التصدع القومي.

وقال انه ينبغي التاكيد في اجتماع وزراء الخارجية في انقرة غدا والقمة الثلاثية على وحدة الاراضي السورية والسيادة الوطنية للحكومة السورية ونامل في ان تواصل القمة النجاحات الملحوظة التي حققتها سوتشي واستانا.

102-104

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة