تنسيقة مسيرة العودة الكبرى:

الإحتلال يسعى لحرف المسيرات عن سلميتها

 الإحتلال يسعى لحرف المسيرات عن سلميتها
الثلاثاء ٠٣ أبريل ٢٠١٨ - ٠٧:٠٢ بتوقيت غرينتش

أعربت المنسقية الدولية لمسيرة العودة الكبرى عن خشيتها من محاولة الإحتلال الجاهدة لحرف المسيرة عن سلميتها وأهدافها لكي تعزز روايتها وتبريرها للجريمة أمام العالم، في وقت أعلنت فيه أن الإستعدادات الجماهيرية للموجة الثانية من فعاليات المسيرة تسير على قدم وساق في عشرات من الدول.

العالم - فلسطين

وأعلنت المنسقية في بيان مساء الثلاثاء أن لديها معلومات مؤكدة بأن الإحتلال الذي تمرغ وجهه في الوحل أمام العالم وتم محاصرته سياسياً بسبب جريمتها يوم الجمعة الماضي ضد المدنيين العزّل، يحاول عبر طرق مختلفة بما فيها نشاط الطابور الخامس في أوساط شعبنا لحرف المسيرة عن سلميتها.

ودعت المنسقية الدولية جميع المشاركين في المسيرة إلى الإلتزام بسلميتها وتفويت الفرصة على الإحتلال الهادف إلى جرّ المسيرة للعنف أو العسكرة حيث يسهل عليه إحباط أهدافها.

وأعلنت الدولية أن الإستعدادات الجماهيرية للموجة الثانية من فعاليات المسيرة والنشاطات التضامنية المساندة لها في العالم تسير على قدم وساق في عشرات من الدول.

وأوضحت أن المئات من التجمعات والمنظمات التضامنية الدولية ومؤسسات الجالية الفلسطينية والعربية خارج فلسطين المحتلة أعلنت عن عزمها تنظيم فعاليات متعددة في الأيام القادمة وبشكل أساسي أيام الجمعة والسبت والأحد.

وشددت المنسقية الدولية على أن الميدان الرئيسي لحراك شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة وبدعم كبير من الفصائل والقوى الشعبية والمدنية كافة تتهيأ لحشد عشرات الآلاف من أهلنا في قطاع غزة للتظاهر السلمي يوم الجمعة المقبل في نقاط التجمع المعتمدة.

214

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة