للمرة الأولى روسيا تستخدم هذه القذائف المتطورة ضد الارهابيين في سوريا

للمرة الأولى روسيا تستخدم هذه القذائف المتطورة ضد الارهابيين في سوريا
الأربعاء ٠٤ أبريل ٢٠١٨ - ٠١:١٢ بتوقيت غرينتش

استخدمت وحدات الجيش الروسي القذائف المعروفة باسم "كراسنوبول" لتدمير الأهداف خلال التدريب.

العالم - سوريا

واستخدم منفذو التمرين في مقاطعة لينينغراد في شمال غرب روسيا، وهم 2000 عنصر من عناصر القوات المسلحة الروسية، في البداية راجمات الصواريخ لقصف القوات المعادية.

وظلت بعض الأهداف المطلوب تدميرها سالمة، وفق سيناريو التمرين، بعد قصفها باستخدام راجمات الصواريخ، فلجأ المتدربون إلى استعمال مدافع الهاوتزر الذاتية الحركة "مستا-إس" ليقصفوا الأهداف المطلوب تدميرها بقذائف "كراسنوبول" وتم تدميرها.

وتعد قذيفة "كراسنوبول" من ذخائر الأسلحة ذات الدقة العالية. وتوجه القذيفة نفسها إلى هدفها بواسطة جهاز الليزر الذي يرى الدبابة على مسافة ما بين 5 و7 كيلومترات ويستطيع أن يرى الأهداف الكبيرة الحجم على مسافة 15 كيلومترا.

ويشار إلى أن قذائف "كراسنوبول" قضت على المجموعة المسلحة التي قصفت قاعدة "حميميم" العسكرية في سوريا بقذائف الهاون.

102-104

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة