طاقم السفينة "نورد" لم يسمح لهم بمغادرة أوكرانيا

طاقم السفينة
الأحد ٠٨ أبريل ٢٠١٨ - ٠٦:٥٧ بتوقيت غرينتش

لم يسمح حرس الحدود الأوكراني لطاقم سفينة الصيد " نورد" بمغادرة أوكرانيا.

العالم - اوروبا

قال المحامي فلاديمير فويتيوك، الذي يمثل مصالح البحارة، لوكالة "سبوتنيك": " لقد حرصت دائرة الحدود، على أن يخرج الطاقم من السيارات، وبعد ذلك نظمت بحقهم ضبوطا لمحاولة عبور الحدود بشكل غير قانوني، وارجعوا إلى أراضي أوكرانيا".

ووفقا له، سمح للبحارة بمغادرة نقطة التفتيش. واكد المحامي: "سيكون الطاقم في خاركوف، بعد عطلة نهاية الأسبوع سيتم استدعاؤهم للمحكمة وفقا للبروتوكولات التي نظمت ".

وكان يعتزم تسعة من أعضاء الطاقم العودة إلى روسيا ليلة اليوم الأحد، بالسيارات الدبلوماسية الروسية، وبحوزتهم وثائق رسمية — بطاقات هوية مؤقتة للسفر إلى الخارج، لكن تم منعهم من قبل حرس الحدود الأوكرانيين عند نقطة العبور "غوبتوفكا" على الحدود الأوكرانية الروسية في منطقة ديرغاتشيفسكي في منطقة خاركوف.

وأعلنت الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، يوم الأربعاء المنصرم، أن موسكو تطالب كييف بالإفراج الفوري عن المواطنين الروس في سفينة "نورد" وإعادة السفينة لمالكها.

وكانت السلطات الأوكرانية قد احتجزت يوم 25 آذار/مارس الماضي، في بحر آزوف، سفينة صيد وعلى متنها 10 بحارة روس وهي تحمل العلم الروسي. وصرح مالك السفينة بأن تصرف خفر السواحل الأوكراني مثل خطرا على حياة طاقم السفينة.

هذا ورفع مكتب جهاز الأمن الفدرالي الروسي في القرم، دعوى في هذه القضية، بموجب المادة 211 من القانون الجنائي الروسي.

208

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة