ماذا وجدت الشرطة الألمانية  من أدلة حول دوافع منفذ حادث الدهس؟

ماذا وجدت الشرطة الألمانية  من أدلة حول دوافع منفذ حادث الدهس؟
الأحد ٠٨ أبريل ٢٠١٨ - ٠٤:١٤ بتوقيت غرينتش

أعلنت الشرطة الألمانية أنها لم تعثر على "أدلة" حول الدوافع المحتملة وراء حادث الدهس بشاحنة، الذي وقع في مدينة مُنستر يوم السبت، وأودى بحياة شخصين وأصاب 20 آخرين، وانتحار منفذ الهجوم.

العالم - اوروبا

وقال كبير المحققين بالمدينة، مارتن بوتزنهاردت، إن التحقيقات الحالية تبحث في "جميع الاحتمالات وراء الحادث".

وكانت السلطات قد أعلنت في وقت سابق أن منفذ الهجوم مواطن ألماني، وليس على صلة بإسلاميين، وكان يعاني من مشاكل عقلية، وأطلق النار على نفسه بعد الهجوم مباشرة.

وتعرفت الشرطة على هوية القتلى وهم سيدة، 51 عاما، من ليونبورغ شمالي ألمانيا، ورجل من بوغكين بالقرب من مُنستر، 65 عاما.

وقال بوتزنهاردت إن التحقيقات تشير إلى احتمالية أن يكون الجاني من مدينة ميونخ، ويبلغ عمره 48 عاما.

وأضاف :"لا توجد أية مؤشرات حتى الآن حول أية خلفيات محتملة لأسباب الجريمة"، مؤكدا أن "التحقيقات تجري بالطاقة الكاملة في كل الاتجاهات، و تبحث كل الاحتمالات".

وكان الجاني قد قاد الشاحنة ليدهس حشدا من المواطنين خارج مطعم، في المنطقة السياحية القديمة بمدينة مُنستر. ثم أطلق على نفسه الرصاص بعد ذلك.

ولم يكشف المسؤولون الألمان الكثير من التفاصيل، لكن صحيفة "فرانكفورتر ألغومين زيتونغ" الألمانية ذكرت أن الجاني كان يعيش بالقرب من مسرح الجريمة، على مسافة كيلومترين فقط من المطعم.

وأشارت هيئة الإذاعة العامة (زد. دي. إف) أن الجاني كان على صلة بمتشددين من اليمين المتطرف الألماني، إلا أنه لم يكن معروفا عنه شخصيا أنه من المتطرفين. وكشف التقرير أيضا عن تفتيش الشرطة لشقته التي كان يقيم فيها.

ولم تؤكد السلطات الألمانية أو تنفي تقارير وسائل الإعلام السابقة حول معاناة الجاني من مشكلات عقلية.

102-7

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة