شاهد.. السعودية تشل ميناء الحديدة للضغط علی اليمنيين

الإثنين ٠٩ أبريل ٢٠١٨ - ٠٥:٥٣ بتوقيت غرينتش

يواصل العدوان السعودي تشديد القيود والضغط على ميناء الحديدة لزيادة معاناة اليمنيين خاصة وهو يغذي أكثر من ثمانية عشر محافظة ويخدم عشرين مليون شخص، وذلك بتعقيد مراحل التفتيش واحتجاز السفن مدعيا أسبابا غير واقعية لتبرير جرائمه وانتهاكاته اللاإنسانية حيث بلغ نقص الواردات الغذائية والدوائية إلى الميناء أكثر من 86%، فيما وصلت خسائره الاقتصادية نتيجة الاستهداف المباشر وغير المباشر أكثر من ستمائة وعشرين مليون دولار.

العالم - اليمن

وقال نائب رئيس مؤسسة موانئ البحر الأحمر، يحيى شرف لقناة العالم:"الاجراءات المتعسفة تشمل إعطاء التصاريح وأيضاً إجراءات تحالف العدوان في دخول السفن الی ميناء الحديدة حيث لايزال هناك منع من دخول السفن الي ميناء الحديدة".

حالة من الشلل والجمود يعانيها ميناء الحديدة بعد ثلاث سنوات من العدوان والحصار الذي شدد القيود والتعقيدات المفروضة عليه ومنع دخول السفن التجارية وبواخر الحاويات بغرض إيقاف حركة الميناء وتعطيل نشاطه الحيوي والتجاري حيث بلغت نسبة النقص بعدد الحاويات 18% نهاية 2017 .

وقال الضابط اليمني محمد عبدالقادر ان الميناء فقد حيوته حيث لاتوجد فيه حركة أو دخول بضائع أو عمل العمال وتحول الی ميناء شبه منتهي.

نحو سبعة عشر غارة استهدفت كرينات الحاويات وغرف التحكم بها ومركز صيانة معدات الملاحة البحرية وغيرها من ملحقات وناقلات ميناء الحديدة فيما تسبب الحصار بعدم وصول البضائع والسلع الغذائية وإيقاف تعاملات المستفيدين البالغ عددهم عشرين الف من دون العاملين والموظفين.

علی مدی ثلاث سنوات أصر العدوان السعودي علی ايقاف الحركة في ميناء الحديدة وتجميد عمله وشله بشكل نهائي بهدف إخضاع اليمنيين والضغط عليهم بزيادة معاناتهم الاقتصادية والانسانية.

 

205

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة