استقالة مساعدة مستشار الامن القومي الاميركي

استقالة مساعدة مستشار الامن القومي الاميركي
الأربعاء ١١ أبريل ٢٠١٨ - ٠٩:٤١ بتوقيت غرينتش

أعلن البيت الابيض ان مساعدة مستشار الرئيس دونالد ترامب لشؤون الامن القومي قدمت استقالتها الاربعاء، لتكون بذلك ثالث مسؤول كبير يغادر مجلس الامن القومي منذ تولى جون بولتون رئاسته.

العالم - الأمريكيتان

واستقالت ناديا شادلو بعد اقل من ثلاثة اشهر على توليها المنصب، بعد ان ادت دورا اساسيا في وضع استراتيجية الامن القومي الاميركي الاخيرة.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض راج شاه إن "الادارة تشكر الدكتورة شادلو على خدماتها وقيادتها لصياغة استراتيجية الرئيس للامن القومي +اميركا اولا+".

واضاف ان "الاستراتيجية وضعت أسسا متينة للمضي قدما في حماية بلادنا، وتعزيز السيادة الاميركية والحفاظ على السلام عبر القوة وتعزيز النفوذ الاميركي".

وتم تشكيل مجلس الامن القومي ليكون الحكم بين وزارات الخارجية والدفاع ووكالات الاستخبارات الاميركية الكثيرة، ولكنه غالبا ما يمارس دورا اكبر، عبر المشاركة في صياغة السياسة داخل البيت الابيض.

وتأتي استقالة شادلو في اعقاب خطوات اخرى مماثلة ولا سيما استقالة بول بوسرت مستشار ترامب لشؤون الامن الداخلي والمتحدث باسم مجلس الامن القومي مايكل انتون.

وبولتون الذي كان سفيرا للولايات المتحدة في الامم المتحدة هو أحد غلاة المحافظين الجدد، وقد باشر عمله هذا الاسبوع

ويبدو انه يقوم بعمليات تنظيف داخلية، على الرغم من انهماك البيت الابيض في ازمة قد تؤدي الى توجيه ضربات عسكرية الى سوريا.

وقالت شادلو في بيان "لقد شعرت بالفخر لخدمة الرئيس وامتنا. كان شرفا كبيرا لي ان اكون جزءا من فريق مكرس لحماية مصالح اميركا وتقدمها".
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة