شاهد.. الفاشلون في العدوان علی سوريا يواصلون!

الأحد ١٥ أبريل ٢٠١٨ - ٠٩:٤٣ بتوقيت غرينتش

بعد الهجوم الصاروخي من دول اميركا وفرنسا وبريطانيا على سوريا، قدمت هذه الدول مشروع قرار متعدد الأوجه في مجلس الامن.

العالم - سوريا

مشروع القرار يدين أي لجوء الى الأسلحة الكيمياوية في سوريا، وينص على انشاء آلية مستقلة للتحقيق، وتحديد المسؤوليات على أساس مبادئِ الحياد والمهنية.

كما يطالب المشروع في مجالِ المساعدات الإنسانية وقفا مستداما لإطلاقِ النار، ويدعو كلَ الدولِ الأعضاء الى استخدام نفوذها لتطبيق وقف اطلاقِ النار، ووصول المساعداتِ الإنسانية من دون قيود الى كل أنحاءِ سوريا.

اتصالات مكثفة ومشارورات عقدها زعماء دول عدة حول العدوان الثلاثي على سوريا، حيث قال الكرملين ان الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب إردوغان ناقشا الوضع في سوريا هاتفيا، كما اتفق الرئيسان على ضرورة تعزيز الجهود الثنائية من أجل التوصل لتسوية سياسية للصراع في سوريا. وقال الكرملين إن بوتين أكد أن أفعال مجموعة من الدول الغربية في سوريا تمثل انتهاكاً للقانون الدولي وقواعد الأمم المتحدة.

ومن قصر الاليزية في فرنسا قال الرئيس ايمانويل ماكرون بعد اتصال هاتفي مع نظيره التركي رجب طيب اردوغان انه يأمل في الايام المقبلة بتكثيف المشاورات مع تركيا بهدف التوصل الى حل سياسي في سوريا. في الوقت الذي تشهد الجمعية الوطنية ومجلس الشيوخ نقاشا من دون تصويت حول الضربات التي شنتها فرنسا مع حلفائها علی سوريا، وابدت شخصيات سياسية فرنسية بينها زعيم اليسار الراديكالي جان لوك ميلانشون، اسفها لعدم حصول تصويت في البرلمان على هذه العملية العسكرية.

205

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة