أطعمة خطيره على طفلك ..احذري ان يتناولها!

أطعمة خطيره على طفلك ..احذري ان يتناولها!
الثلاثاء ١٧ أبريل ٢٠١٨ - ٠٧:٥٤ بتوقيت غرينتش

مع بلوغ طفلك الشهر السادس من عمره، تبدأين بإدخال الأطعمة الصلبة تدريجيا لنظامه الغذائي، فتنهال عليك النصائح والمقترحات بشأن تغذيته. فيما يلي قائمة بالأطعمة والمشروبات التي عليك الحذر بخصوصها:

1- العسل: على الرغم من كمية الفوائد العظيمة المرتبطة بتناول العسل بالنسبة للشخص البالغ، إلا أنه يهدد حياة الطفل قبل بلوغه العام، حيث من شأنه أن يسبب عدوى بكتيرية نادرة وبالتالي التسمم الغذائي للرضع.
2- حليب الأبقار: يصعب على الرضع هضم حليب الأبقار على عكس حليب الثدي. بإمكانك اعطاء طفلك كميات قليلة من حليب البقر المطهو مع الطعام، لكن عليك الإنتظار حتى يبلغ على الأقل سنة واحدة كي تسمحي له بشربه.
3- البيض غير المطهو جيدا: تجنبي تماما اطعام طفلك البيض الرخو غير المطبوخ تماما، وذلك لأنه يحتوى على بكتيريا السالمونيلا ما يهدد طفلك بالتسمم الغذائي، بيض عيون وبيض بروشت يستطيع الانتظار قليلا.
4- العنب والطماطم الكرزية والزبيب: تكمن المشكلة في العنب والطماطم الكرزية في حجمها، فقد تؤدي إلى خطر اختناق الطفل. لذا عليك التحقق بداية من تقسيم كافة محتويات صحن طفلك إلى قطع صغيرة قابلة للبلع والهضم بسهولة.
5- الفواكه والخضار: لا نقصد طبعا أن تقومي بمنع طفلك عن الفواكه والخضار، لكن في حال اخترت اطعامه إياها نيئة عليك غسل الخضار واالفواكة جيدا للتخلص من البكتيريا العالقة عليها.
6- المايونيز وموس الحلويات: يحتوي المايونيز وموس الحلويات في تصنيعهما على البيض النيء تماما، لذا فيكمن الخطر في اعطائهما للطفل كما ذكرنا سابقا في كون البيض قد يحتوي على بكتيريا السالمونيلا وبالتالي قد يصاب طفلك بالتسمم الغذائي.
7- المكسرات: المكسرات بشكل عام تهدد طفلك بخطر الاختناق، في حين ان زبدة الفول السوداني قد تشكل حساسية بالنسبة لطفلك. لذا يفضل تأجيل إطعام طفلك المكسرات لما بعد جيل 5 سنوات.
8- الوجبات السريعة: ببساطة كوني مبدعة وامنعي طفلك من تناول الوجبات السريعة منذ كونه طفلا لأقصى فترة من حياته. فالوجبات السريعة كالبرغر والبيتزا تحتوي على مستوى مرتفع من الملح، والدهون المشبعة التي تهدد صحة طفلك.
9- الكبدة: في حال أردت إطعام طفلك الكبدة أولا عليك الحرص على طهوها تماما للقضاء على البكتيريا التي قد تحتويها. بالإضافة إلى ذلك عليك الحذر جيدا من كمية الكبدة التي تعطيها لطفلك، حيث أن الكبدة غنية بفيتامين أ. وهذا النوع من الفيتامينات عندما يكون مصدره حيوانيا قد يؤثرعلى فعالية فيتامين د في الجسم وبالتالي على نمو وكثافة العظام لدى طفلك.
10- المأكولات البحرية: هنا عليك دراسة نوع المأكولات البحرية التي لتطعمينها لطفلك، حيث أن بعضها يحتوي على نسبة عالية من اثار الزئبق الذي يؤدي للتسمم الغذائي.
11- الجبنة العفنة والجبنة غير المطهوة: بعض الأجبان لا يتم طهوها تماما خلال تحضيرها، الأمر الذي قد يهدد طفلك بالإصابة ببكتيريا الليستسرية وبالتالي الإصابة بداء اللسيتريات.
12- لا داعي للأطعمة المعلبة: الأطعمة المعلبة بشكل عام تحتوي على نسب مرتفعة من الملح، السكر، الدهون والمواد الحافظة لذا فهي أبدا لا تلائم تغذية الطفل الرضيع، حاولي تأجيلها قدر المستطاع وحتى منعها.
13- الحساء والشوربة سريعة التحضير: هذه الشوربات تعتمد في حفظها بالأساس على الملح والمواد الحافظة وهما مركبان مؤذيان تماما لصحة طفلك.
14- الرقائق والبطاطس المقلية: الرقائق المقلية غير مغذية من حيث المعادن والفيتامينات، بالإضافة إلى كونها مليئة بالدهون المشبعة المؤذية للأوعية الدموية، وهي بالمقابل تؤدي إلى الشعور بالشبع فتمنع من طفلك أكل الطعام المفيد.
15- الحبوب السكرية; بعض الطرق لتقديم المكسرات والفواكه هي غتها بالسكر والسكر المعالج. هذه الأطعمة السكرية من شأنها أن تشكل خطراً حقيقياً على تسوس أسنان طفلك التي تكون في أوج الحاجة لنموها.
16- الشاي والقهوة: الشاي والقهوة يحتويات على مستوى عال من الكافيين والتانيتات. بينما يعطل الكافيين النوم ويضر بالجهاز العصبي تمنع مادة التانيتات جسم الطفل من امتصاص عنصر الحديد من الأغذية، فدعك حاليا من اعطاء طفلك الشاي والقهوة.
17- المشروبات الغازية: المشروبات الغازية ضارة حتى لجسم الكبير، فكم بالحري جسم الرضيع الصغير؟ ببساطة حاولي ان تصنعي نظاما غذائيا شاملا يتجنب المشروبات الغازية في البيت. تحتوي المشروبات الغازية على المحليات الصطناعية ذات الوسط الحمضي، لذا فهي تضر نمو أسنان طفلك كثيرا بالإضافة إلى أن نسبة المحليات فيها ضارة جدا، وأما الكافيين بها فيستهدف الجهاز العصبي لديه.
18- الحلويات: الحلويات المخبوزة ذات نسبة سكر مرتفعة تضر بأسنان طفلك، وأما الحلوى المصنعة فمن شأنها أن تهدده بالإختناق فعلا. لذا عليك الامتناع تماما عن اعطائها لرضيعك والانتظار قليلا.
19- اللبن قليل الدسم: طفلك في هذه المرحلة من حياته يحتاج إلى كل السعرات الحرارية الموجودة في اللبن والأجبان المطبوخة جيدا، لذا تجنبي استخدام قليل الدسم في هذا الوقت.

تصنيف :
كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة