بطولة اسبانيا: برشلونة بطلا للمرة الخامسة والعشرين

الأحد ٢٩ أبريل ٢٠١٨ - ١١:٣٤ بتوقيت غرينتش

احرز برشلونة لقب بطل الدوري الاسباني لكرة القدم للمرة الخامسة والعشرين بفوزه الاحد على مضيفه ديبورتيفو لا كورونيا 4-2 في المرحلة الخامسة والثلاثين، ثلاثة منها باقدام نجمه الارجنتيني ليونيل ميسي.

رياضة - AFP

وسجل البرازيلي فيليبي كوتينيو (7) وميسي (38 و82 و85) اهدف برشلونة، ولوكاس بيريز (40) والتركي ايمري جولاق (64) هدفي ديبورتيفو لا كورونيا.

ورفع برشلونة، صاحب ثاني افضل سجل في الليغا بعد ريال مدريد (33 لقبا)، رصيده الى 86 نقطة متقدما بفارق 11 نقطة على مطارده اتلتيكو مدريد قبل ثلاث مراحل من نهاية البطولة.

وحسم برشلونة الذي لم يخسر اي مباراة حتى الان (26 فوزا مقابل 8 تعادلات)، الصراع على اللقب في اول موسم تحت اشراف المدرب ارنستو فالفيردي، عمليا قبل اربع مراحل في حساب النقاط كونه يملك مباراة مؤجلة مع فياريال ستقام في 9 ايار/ مايو.

وسجل ميسي هدفه الـ 32 في الليغا هذا الموسم وتصدر السباق الى جائزة الحذاء الذهبي لافضل هداف في البطولات الاوروبية بعدما تقدم بفارق هدف واحد على المصري محمد صلاح الذي سجل 31 هدفا لليفربول الانكليزي.

ونزل اندريس انييستا الذي أعلن رحيله عن النادي في نهاية الموسم، في آخر ثلاث دقائق بدلا من الكرواتي ايفان راكيتيتش، وحمل شارة القائد في مباراته الـ 671 مع الفريق الكاتالوني في الليغا (سجل 57 هدفا).

في المقابل، وقف رصيد ديبورتيفو لا كورونيا عند 28 نقطة واصبح  ثالث فريق يتأكد هبوطه الى الدرجة الثالثة بعد لاس بالماس وملقة.

وصرح فالفيردي بعد المباراة ان الموسم كان طويلا لكنه "استثنائي"، مضيفا "اخيرا، اشعر بالفرح لان الليغا طويلة جدا تبدأ في آب/ اغسطس في الصيف ثم يأتي الخريف والشتاء".

وتابع "تصدرنا الترتيب في المرحلة الثانية وبقينا حتى نهاية البطولة معغ بعض الهامش، واعتقد بأننا كنا الافضل. الصعوبة الآن هو ان تستمر في تحقيق الانتصارات. سنحاول مجددا في الموسم المقبل. اللاعبون الكبار فازوا باشياء كثيرة وانا لست المدرب الاول الذي يحقق معهم مثل هذه الاشياء".

واضاف برشلونة بطولة الدوري الى الكأس المحلية التي احرزها للمرة الرابعة على التوالي بخماسية نظيفة في مرمى اشبيلية.

وافتتح برشلونة التسجيل في وقت مبكر بعد تمريرة خلفية من الفرنسي عثمان ديمبيلي داخل المنطقة الى كوتينيو تابعها بيمناه قوسية عالية على يمين الحارس روبن في اعلى الزاوية (7).

وسجل بيريز هدفا لديبورتيفو بعد 10 دقائق اثر ركنية وكرة مرتدة من الحارس الالماني مارك-اندريه تير شتيغن، لكن الحكم الغاه معتبرا ان راوول البنتوسا كان في موقف تسلل وحجب الرؤية عن الحارس.

وحرم روبن النجم ميسي من تسجيل الهدف الثاني بتحويل كرته من ركلة حرة حصل عليها بنفسه الى ركنية باقتدار (30)، لكنه لم يستطع ان يمنعه من التسجيل في محاولة ثانية اثر عرضية بالمقاس من الاوروغوياني لويس سواريز تابعها بيسراه "طائرة" اصابت يد الحارس ودخلت شباكه هدفا ثانيا للفريق الكاتالوني (38).

وقلص بيريز الفارق بعد دقيقتين فقط اثر عرضية من بورخا فالي تابعها بيسراه قوية زاحفة على يمين تير شتيغن.

وفي الشوط الثاني، فوت روبن على ميسي فرصة احراز هدف شخصي ثان وثالث لفريقه (51)، وادرك لا كورونيا التعادل بعدما تجاوز فالي المدافع الفرنسي صامويل اومتيتي وتوغل في الجهة اليمنى ثم ارسل كرة عرضية الى الكوستاريكي سيلسو بورغيس في الجهة المقابلة اعادها الاخير الى جولاق عند نقطة الجزاء انهاها الاخير على يسار تير شتيغن (64).

وفشل سواريز في اضافة الهدف الثالث من مسافة قريبة بفضل تألق روبن، لكنه اعطى كرة على طبق من ذهب الى ميسي وضعها بسهولة في الشباك هدفا ثالثا (82).

واكمل الارجنتيني ثلاثيته الشخصية وسجل الهدف الرابع لفريقه بعد تمريرة من سواريز ايضا وانفراد بالحارس (85).

5

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة