المرشح اللبناني محمد خواجة: الخطاب المذهبي والطائفي هو خطاب مضر بالوحدة الوطنية

الإثنين ٣٠ أبريل ٢٠١٨ - ٠٦:٢٢ بتوقيت غرينتش

قال المرشح عن كتلة امل السيد محمد خواجة ان الانتخابات يجب أن تكون محطة لتجديد الحياة السياسية وتغيير المشهد السياسي القائم والخطاب المتشنج والاخطر منه الخطاب المذهبي والطائفي هو خطاب مضر بوحدتنا الوطنية ومن لايملك انجازات يعمل على الخطاب العصبي.

العالم-لبنان 

وفي اسئلة عن تكبير او تصغير بعض الكتل في البرلمان اللبناني الجديد في برنامج خاص على شاشة قناة العالم حول الانتخابات اللبنانية 2018 ، وماالذي يحققه وصول كتلة قوية وقادرة على تنفيذ برنامجها، قال المرشح عن كتلة امل السيد محمد خواجة أن كل كتلة نيابية تصل الى البرلمان يجب أن يكون لها خطة عمل وعندما تكون كبيرة يكون لها تأثير اكبر على الكتل الاخرى وفعالية اكبروهناك فشل ذريع في الوضع الاقتصادي نتيجة هيمنة كتلة المستقبل على البرلمان في الدورة النيابية الماضية .

واضاف خواجة ان الانتخابات يجب أن تكون محطة لتجديد الحياة السياسية وتغيير المشهد السياسي القائم والخطاب المتشنج والاخطر منه الخطاب المذهبي والطائفي هو خطاب مضر بوحدتنا الوطنية ومن لايملك انجازات يعمل على الخطاب العصبي.

وقال رئيس حزب القوات اللبنانية سامي الجميل أن السلطة الفاسدة اخذت الشعب رهينة في ساحل المتن من اجل تمرير صفقة النفايات ورميها في البحر خلال لقاء انتخابي في منطقة جديدة المتن.

من جانب اخر قال رئيس تيار المردة سليمان فرنجية اما حشد من مناصريه ان وعود الانتخابات تزول مع الانتخابات اما النهج الصادق يبقى الى الابدز

113

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة