روسيا اكتشفت في سورية "دواء" مضاداً لطائرات «درون»

روسيا اكتشفت في سورية
الثلاثاء ٠١ مايو ٢٠١٨ - ٠٦:٣١ بتوقيت غرينتش

أعلن مسؤول صادرات الأسلحة الروسية أن بلاده وجدت في سورية دواء مضادا للطائرات من دون طيار «درون» التي يستخدمها الإرهابيون بشكل مكثف. إضافة إلى وسائط الدفاع الجوي التي تتعامل مع الأهداف التقليدية مثل الطائرات والصواريخ ازداد الاهتمام بالوسائط التي تتعامل مع غيرها من الأهداف.

وقال سيرغي سافرونوف، مدير التعاون الدولي بشركة «روستيخ» الحكومية التي تدير العديد من المصانع العسكرية الروسية وتتبع لها شركة تصدير الأسلحة الروسية (روس أوبورون أكسبورت): «ثمة قلق كبير إزاء خطر الإرهاب الذي يشكله تنظيم «داعش» وخاصة في سورية مصر والعراق واليمن».

واكد في مقابلة صحافية على هامش معرض الأسلحة المقام في كوالالمبور عاصمة ماليزيا قائلاً: «نعم، سوف تبقى آسيا على رأس أولوياتنا من حيث المبدأ ولكن ينبغي ألا يغيب عن بالنا أن هناك الشرق الأوسط وأفريقيا الشمالية، فسوق الأسلحة هناك يشهد نموا». وأشار سافرونوف إلى أن بلاده ركزت خلال معرض كوالالمبور على عرض وسائط الدفاع الجوي. «ولاحظنا نمواً كبيراً للاهتمام بوسائط الدفاع الجوي بعدما أظهرت الأسلحة الروسية المضادة للطائرات فاعليتها في سورية».

شاركت روسيا خلال شهر نيسان (أبريل) الجاري في خمسة معارض دولية للأسلحة أقيمت في تشيلي والهند وماليزيا وتركيا والمغرب. وأكدت روسيا بذلك، وهي أهم دولة منتجة ومصدرة للأسلحة، رغبتها في تطوير التعاون التسليحي مع بلدان العالم.

وأضاف «وفي ما يخص جغرافيا صادراتنا من الاسلحة يأتي أكثر من 50 في المئة منها إلى جنوب شرقي آسيا ومنطقة آسيا — المحيط الهادئ. ويتوجه نحو 20 في المئة إلى العالم العربي وأفريقيا الشمالية. ويذهب نحو 15 في المئة إلى أميركا اللاتينية. وتستحوذ الجمهوريات السوفياتية السابقة على 8 في المئة.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة