المغرب يقطع علاقاته مع إيران بسبب "دعم" طهران المزعوم للبوليساريو

المغرب يقطع علاقاته مع إيران بسبب
الثلاثاء ٠١ مايو ٢٠١٨ - ٠٣:٥٤ بتوقيت غرينتش

أعلنت المغرب، اليوم الثلاثاء 1 مايو/أيار، أنها قررت قطع علاقاتها الدبلوماسية مع إيران، بسبب اتهامات بـ"دعم" طهران لجبهة البوليساريو.

العالم - المغرب

وقال وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، في تصريحات للصحفيين نقلتها وكالة "رويترز" إن بلاده قررت قطع العلاقات بسبب ما سماه "دعم طهران لجبهة البوليساريو، الراغبة في الاستقلال بالصحراء الغربية".

وأشار الوزير المغربي إلى أن بلاده ستغلق السفارة المغربية في طهران، وستطرد السفير الإيراني من العاصمة الرباط.

وتصر الرباط على أحقيتها في إقليم الصحراء، وتقترح كحل حكما ذاتيا موسعا تحت سيادتها، بينما تطالب "البوليساريو" بتنظيم استفتاء لتقرير المصير، وخاض المغرب والجبهة حربا للسيطرة على الصحراء الغربية بين 1975 و1991، بعد انتهاء الاحتلال الإسباني لوجوده في المنطقة، وتوقفت المواجهات بموجب هدنة، وتم نشر بعثة تابعة للأمم المتحدة للإشراف على تطبيقها.

هذا ولم يصدر بعد أي تعليق من الجانب الإيراني على الخطوة المغربية.

وتنفي ايران دائما الاتهامات المضللة حول تدخلها المزعوم في شؤون البلدان العربية الداخلية ومنها قضية الصحراء الغربية والبوليساريو، وتعتبرها شأن مغربي داخلي. وتأتي الأكاذيب في هذا المجال من الرياض وتل أبيب اللتان تبحثان عن أية ذريعة لدق الاسفين بين إيران والعرب؛ وإن كانت تلك الذريعة مبعثا للسخرية عند كل من له قلب و أذن واعية.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة