بانوراما... "الوكالة الدولية تنفي اتهامات نتنياهو لايران" و"الكنيست يصوت على قانون العنصرية" 

الثلاثاء ٠١ مايو ٢٠١٨ - ١٠:٤٤ بتوقيت غرينتش

نشرة "بانوراما" تأتيكم في بث مباشر كل ليلة، وتناولت هذه الليلة "الوكالة الدولية واوروبا تنفيان اتهامات نتنياهو لايران" و"قانون القومية والعنصرية الاسرائيلية ضج الغير". 

العالم - بانوراما

في ملفِ بانوراما الاول... لم تدم الجلبة التي أحدثها عرض رئيس وزراء الكيان الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سوى لساعات ليعود ويعتمد خطابا أكثر استقرارا فيما بدا كتراجع عن السقوف المرتفعة التي أقحم نفسه فيها. 

الضربة القاصمة أتت من الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي قالت إنها لا ترى أي مؤشر له مصداقية عن وجود أنشطة في إيران على ارتباط بتطوير قنبلة نووية.

وقال متحدث باسم الوكالة في بيان إن هيئة حكامها أعلنت انهاء النظر في هذه المسألة بعد تلقيها تقريرا بهذا الصدد في كانون الأول/ ديسمبر عام ألفين وخمسة عشر بعد أشهر قليلة على توقيع الاتفاق النووي.


في ملفِ بانوراما الثاني... قانون تلو الاخر يسحق (يذيب)  الصبغة العربية في الاراضي الفلسطينية المحتلة ويحولها الى صبغة يهودية. هذا ما بدا واضحا من ما يسمى قانون القومية الذي اقره  الكنيست الاسرائيلي من القراءة الأولى والذي بات يعرف بقانونِ أساس "إسرائيل الدولةُ القومية للشعب اليهودي".

القانون الصادر عن الكنيست والذي وافق عليه اربعة وستين نائبا وعارضه خمسون اخرون، يعتبر الاراضي الفلسطينية المحتلة دولة لليهود ويحدد القدس عاصمة لها، ويقضي باستخدام التاريخ العبري في المعاملات الرسمية. 

ويتيح للمحكمة العليا تفضيل الطابع اليهودي على القيم الديمقراطية عندما يحصل تناقض بينهما، كما يتضمن بندا يسمح بإقامة بلدات لليهود فقط، ومنع غير اليهود من العرب والدروز وغيرهم من السكن فيها. 

5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة