احتدام التنافس الانتخابي وتبادل الاتهامات في "دهوك" بالعراق+فيديو

الخميس ١٠ مايو ٢٠١٨ - ٠٢:١٠ بتوقيت غرينتش

يتنافس في محافظة دهوك شمال العراق مئة وسبعة عشر مرشحا على أحد عشر مقعدا في البرلمان العراقي الجديد. وتشكلت سبع عشرة قائمة انتخابية في هذه المحافظة تمثل عددا من القوى السياسية أهمها الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني والتحالف من أجل الديمقراطية والعدالة.

العالممراسلون

ويحتدم التنافس الانتخابي في شمال العراق وخاصة في محافظة دهوك اكثر  117 مرشحاً ضمن 17 قائمة تتنافس على 11 مقعداً من مقاعد مجلس النواب العراقي المخصصة للمحافظة، ولدى كل من الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني 22 مرشحاً في دهوك، وللتحالف من أجل الديمقراطية والعدالة 19 مرشحاً، والاتحاد الإسلامي الكردستاني الذي يأتي دائماً بعد الحزب الديمقراطي الكردستاني  17 مرشحاً.

ويبدو أن القوى المتنافسة والمتقاطعة في مواقفها وبرامجها الانتخابية، قد شعرت بسخونة المشهد التنافسي حتى بدأت بعض قوى المعارضة، التي تتخذ من دهوك معقلاً لها، باتهام أحزاب السلطة بالعمل على تمزيق ملصقات وصور مرشحيها وكيلهم بشتى التهم .

فيما رفض الحزب الديمقراطي الكردستاني الانباء التي تتحدث عن تمزيق الملصقات والتضييق على الاحزاب المعارضة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة