شاهد.. داعش يتبنی عملية الهجوم الارهابي في باريس

الأحد ١٣ مايو ٢٠١٨ - ١٠:٠٥ بتوقيت غرينتش

أعلنت جماعة داعش الوهابية مسؤوليتها عن الهجوم بالسلاح الأبيض وسط العاصمة الفرنسية باريس الذي أسفر عن مقتل شخصين أحدهما المهاجم، واصابة أربعة آخرين. وأعرب الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون عن أسفه، مؤكدا أن بلاده لن تتراجع أمام أعداء الحرية.

العالم - أوروبا

مرة اخرى تعيش العاصمة الفرنسية باريس على وقع هجوم جديد عندما استهدف شخص يحمل سلاحا ابيضا المارة في الدائرة الثانية قرب دار الاوبرا، ما تسبب بسقوط قتيل وعدد من الجرحى. شرطة باريس قالت ان  شخصا يحمل سكينا هاجم المارة قبل ان تتدخل الشرطة وتطلق النار عليه وترديه قتيلا.

وقال مدعي عام باريس، فرانسوا مولينز:" انتهى الاعتداء الذي تسبب بوفاة احد المارة واصابة اربعة اشخاص اخرين. وقتل المهاجم بيد الشرطة التي تدخلت في الحادث".

وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومب اشاد بالتدخل السريع للشرطة للنيل من المهاجم مؤكدا ام أن دوافع إرهابية كانت وراء الهجوم وأن مكتب المدعي العام لمكافحة الإرهاب بدأ تحقيقا في الحادث.

وقال وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومب:"اريد ان اهنئ قوات الشرطة التي تدخلت بشكل سريع وحالت دون سقوط ضحايا اخرين؛ مرة اخرى استهدفت فرنسا وفقدنا مواطنا يبلغ من العمر تسعة وعشرين عاما".

الرئيس الفرنسي  إيمانويل ماكرون اعرف عن اسفه لان  بلاده تدفع مرة أخرى ثمنا بالدم، لكنه اكد انها لن تتراجع شبرا واحدا أمام من وصفهم بأعداء الحرية.

وقد اعلنت جماعة داعش الارهابية مسؤوليتها عن حادثة الطعن في العاصمة الفرنسية مؤكدة ان منفذ العملية هو جندي في الجماعة واقدم على ذلك استجابة لنداءات استهداف دول التحالف.

205

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة