مع الحدث: انتخابات العراق وتحديات المرحلة المقبلة - الجزء الثاني

الأحد ١٣ مايو ٢٠١٨ - ٠١:٠٢ بتوقيت غرينتش

ما أهمية الانتخابات النيابية التي جرت في العراق بعد الانتصار على الارهاب؟ اي تحديات داخلية وخارجية تنتظر البرلمان العراقي القادم؟ وهل توفر نتائج الانتخابات فرصة كبيرة للاصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي؟ كيف سيتعامل العراق مابعد الانتخابات مع تهديدات المنطقة والمحاور ؟

قال الاعلامي امين ناصر في برنامج مع الحدث على قناة العالم أن هناك ثمة عوامل كثيرة بعضها كان عائقا في الذهاب الى صناديق الاقتراع منها هدر المال العام والفساد والبعض الاخر كان دافعا للمشاركة والاسهام في الانتخابات ومنها انتصار العراق بعد خروج داعش من العراق.

واضاف ناصر الجميع في العراق لديه ولاءات معينة لقوائم معينة منها حزبي ومناطقي ومنها طائفي وهناك شبه معاقبة للوجوه المتكررة طيلة السنوات الماضية.

والمشكلة في العراق هناك تعطيل لاي بناء او اعمار او انجاز امني بسبب عدم توافق الاطراف المتنازعة على الحكم في العراق والتقسيم الطائفي يحتاج الى حل وتغيير.

فيما قال ضيف البرنامج حسين المرعبي المرشح عن تحالف النصر: عدم المشاركة الفاعلة كان لها جانب سلبي وسمح للفاسدين للحصول على مقاعد في البرلمان.

واضاف المرعبي  ان وعي المواطن يزداد ويعلم بان جهات خارجية تعمل ليل نهار لكي تفشل الديمقراطية في العراق

وهذا الوعي يسهم في افشال المؤمرات الخارجية والمواطن العراقي صوت لمن اقتنع به من خلال انجازاته وتفاصيل معينة.

 

من جهته اكد ابو ميثم الجواهري المرشح عن دوائر القانون من النجف الاشرف ان تحذير السفارة الامريكية كان واحدا من الاساليب التي اعتمدتها القوى لنمو وتطور البلد وكان هذا التحذير واهيا ولم يحصل شيء  ولم يكن له أي اساس وكان هناك من يريد ان لاتحصل هذه الانتخابات.

كان هناك ضعف في الخدمات وسياسة التقشف خلال الحكومة السابقة بسبب تكاليف الحرب وتدني سعر النفط والمواطن العراقي لم يكن يعرف ان هذه الحرب تحتاج الى تكلفة وكان تدني مستوى المعيشة و هناك حالة بطالة شديدة وعديد من المشاريع لم تستكمل لهذا السبب امتنع المواطن العراقي على التصويت وحصلت المقاطعة للانتخابات في جميع المحافظات العراقية.

الضيوف:

الاعلامي العراقي امين ناصر
حسين المرعبي المرشح عن تحالف النصر
ابو ميثم الجواهري المرشح عن دوائر القانون من النجف الاشرف
الدكتور كمال الزوبعي المرشح عن تحالف التضامن
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة