اسود الرافدين يقهرون الأخضر السعودي

الأربعاء ٢٩ ديسمبر ٢٠١٠ - ٠٨:٤٤ بتوقيت غرينتش

خسرت السعودية أمام العراق صفر-1 في مباراة كرة القدم الدولية الودية التي أقيمت، الثلاثاء، في الدمام ضمن استعداداتهما لنهائيات كأس آسيا التي ستنطلق في 7 كانون الثاني/يناير المقبل في الدوحة.وسجل المهاجم يونس محمود هدف العراق الوحيد في الدقيقة 24.وهاجم المنتخب السعودي منذ البداية وشكل خطورة على مرمى قاصد محمد الذي أنقذ مرماه من هدف محقق عندما تصدى لكرة ناصر الشمراني وأمسكها على دفعتين (14)، وبعد ذلك نشط المنتخب العراقي وبادل الأخضر الهجمات قبل أن يتمكن مهاجمه يونس محمود من وضع فريقه في المقدمة إثر ضربة رأسية استقرت على يسار وليد عبدالله (24).

خسرت السعودية أمام العراق صفر-1 في مباراة كرة القدم الدولية الودية التي أقيمت، الثلاثاء، في الدمام ضمن استعداداتهما لنهائيات كأس آسيا التي ستنطلق في 7 كانون الثاني/يناير المقبل في الدوحة.

 

وسجل المهاجم يونس محمود هدف العراق الوحيد في الدقيقة 24.

 

وهاجم المنتخب السعودي منذ البداية وشكل خطورة على مرمى قاصد محمد الذي أنقذ مرماه من هدف محقق عندما تصدى لكرة ناصر الشمراني وأمسكها على دفعتين (14)، وبعد ذلك نشط المنتخب العراقي وبادل الأخضر الهجمات قبل أن يتمكن مهاجمه يونس محمود من وضع فريقه في المقدمة إثر ضربة رأسية استقرت على يسار وليد عبدالله (24).

 

ولاحت فرصة مواتيه للمنتخب السعودي ولكن تصويبه محمد مسعد مرت بجوار القائم (29)، قبل أن تتهيأ كرة لياسر القحطاني الذي لعبها بمحاذاة القائم الأيمن (34).

 

وكثف الأخضر من هجومه بغية إدراك التعادل ولكن صلابة الدفاع العراقي أبقت النتيجة دون تغيير.

 

وكاد المنتخب العراقي أن يضاعف النتيجة مع انطلاقة الشوط الثاني ولكن كرة عماد محمد تصدى لها وليد عبدالله على دفعتين (47)، وشكلت الهجمات العراقية المضادة خطورة بالغة حيث تألق وليد عبدالله في التصدي لكرة عماد محمد القوية وحولها بصعوبة للركنية (63).

 

وأجرى مدرب السعودية البرتغالي جوزيه بيسيرو خمسة تغييرات دفعة واحدة حيث أشرك عبدالعزيز الدوسري ونايف هزازي ومحمد الشهلوب واحمد الفريدي وتيسير الجاسم بهدف تنشيط الوسط والهجوم ولكن وليد عبدالله ارتكب خطأً فادحاً وكاد العراق أن يسجل هدفاً ثانياً لولا براعة أسامه هوساوي الذي تصدى للكرة قبل دخولها المرمى (70)، ولاحت فرصة مواتيه لتعديل النتيجة ولكن رأسية نايف هزازي أمسكها محمد قاصد ببراعة (79).

 

يذكر أن نهائي كأس آسيا 2007 في جاكرتا جمع المنتخبين العراقي والسعودي وانتهى بفوز الأول 1-صفر وإحرازه اللقب للمرة الأولى في تاريخه.

 

وتلعب السعودية في النهائيات في المجموعة الثانية إلى جانب سوريا والأردن واليابان، فيما يلعب العراق في المجموعة الرابعة إلى جانب إيران والإمارات وكوريا الشمالية.

 

 

 

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة