العدل والمساواة تصف تحذير البشير بغير المشجع

الخميس ٣٠ ديسمبر ٢٠١٠ - ٠٣:٤١ بتوقيت غرينتش

وصفت حركة العدل والمساواة المتمردة في اقليم دارفور تحذير الرئيس السوداني عمر البشير بان اليوم الخميس هو آخر فرصة للتوصل الى اتفاق في الدوحة بين الحكومة والحركة، وصفته بغير المشجع، مستبعدة توقيع هذا الاتفاق.وكان البشير قد قال خلال زيارته لجنوب دارفور ان الوفد الحكومي سينسحب من المفاوضات اذا لم يتحقق الاتفاق.الى ذلك، قال المتحدث باسم الحركة احمد حسين آدم مساء الاربعاء، ان تصريحات الرئيس السوداني بشان نهاية مشاركة الحكومة السودانية في تفاوضات الدوحة "لاتفيد ولاتتفق وارادة السلام" وتنسف منبر الدوحة.وتابع: "سنطلب غدا (اليوم) الخميس من الوساطة في الدوحة رايا واضحا حول تصري

وصفت حركة العدل والمساواة المتمردة في اقليم دارفور تحذير الرئيس السوداني عمر البشير بان اليوم الخميس هو آخر فرصة للتوصل الى اتفاق في الدوحة بين الحكومة والحركة، وصفته بغير المشجع، مستبعدة توقيع هذا الاتفاق.

وكان البشير قد قال خلال زيارته لجنوب دارفور ان الوفد الحكومي سينسحب من المفاوضات اذا لم يتحقق الاتفاق.

الى ذلك، قال المتحدث باسم الحركة احمد حسين آدم مساء الاربعاء، ان تصريحات الرئيس السوداني بشان نهاية مشاركة الحكومة السودانية في تفاوضات الدوحة "لاتفيد ولاتتفق وارادة السلام" وتنسف منبر الدوحة.

وتابع: "سنطلب غدا (اليوم) الخميس من الوساطة في الدوحة رايا واضحا حول تصريحات البشير".

وحول الوضع الحالي للمفاوضات مع وفد الحكومة، قال الناطق "قدمنا بعض التعديلات على مقترح الوساطة الاخير والذي قدم الاثنين، وسنكمل غدا (الخميس) البحث مع الوساطة بشان المقترح المقدم لوقف العدائيات".

وخلال زيارته الى دارفور الاربعاء، دعا البشير القيادات الأهلية الى نبذ الخلافات لتفويت الفرصة على الذين يسعون الى تقسيم السودان عبر مخطط يستهدف دارفور بعد إنفصال الجنوب.

وأضاف البشير أنه سيقاتل من يحمل السلاح ويجلس مع من يريد التنمية.

من جهة اخرى، شدد النائب الاول للرئيس السوداني، رئيس حكومة الجنوب سلفاكير ميارديت على ضرورة استمرار العلاقات بين جنوب السودان والجامعة العربية حتى في حال انفصال الجنوب.

وخلال مؤتمر صحافي مشترك مع الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى الذي زار منطقة جوبا قال سلفا كير ان الجنوب تربطه بالعالم العربي علاقات ستظل متينة حتى بعد الاستفتاء.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة