غباغبو يندد بتدخل فرنسا في شؤون بلاده

الجمعة ٣١ ديسمبر ٢٠١٠ - ٠٢:٠٥ بتوقيت غرينتش

ندد رئيس ساحل العاج المنتهية ولايته لوران غباغبو بتدخل فرنسا في شؤون بلاده، ووتارا يطالبه بالتنحي عن منصبه.وكان قد اشار غباغبو الى المؤامرة التي تقودها فرنسا والولايات المتحدة لإبعاده عن السلطة، وندد بنشاط سفيري فرنسا والولايات المتحدة في الأيام، التي تلت الانتخابات الرئاسية، التي جرت في 28 نوفمبر الماضي، واندلعت إثرها الأزمة الرئاسية.

ندد رئيس ساحل العاج المنتهية ولايته لوران غباغبو بتدخل فرنسا في شؤون بلاده، ووتارا يطالبه بالتنحي عن منصبه.

وكان قد اشار غباغبو الى المؤامرة التي تقودها فرنسا والولايات المتحدة لإبعاده عن السلطة، وندد بنشاط سفيري فرنسا والولايات المتحدة في الأيام، التي تلت الانتخابات الرئاسية، التي جرت في 28 نوفمبر الماضي، واندلعت إثرها الأزمة الرئاسية.

وطالب في وقت سابق برحيل قوات مهمة الامم المتحدة في بلاده وكذلك القوة الفرنسية "ليكورن" التي تدعمها عن اراضي ساحل العاج، لان القوات اخفقت بشدة في مهمتها بالقيام باعمال لا تتفق مع تفويضها، واتهمها بدعم القوات المتمردة السابقة المتحالفة مع الحسن وتارا.

من جهته دعا الرئيس المنتخب الحسن وتارا غباغبو الى التنحي عن منصبه، وقال إن بهجة الانتخابات في البلاد تحولت الى حداد جراء رفض غباغبو التنحي وتسليم السلطة.

واشار وتارا الى أن اهتمامه ينصب في الوقت الحالي على حماية ارواح المدنيين في ساحل العاج.

فيما أعلنت الامم المتحدة أن القوات الموالية لغباغبو منعت بعثة دولية مرات عدة من الوصول الى قرية تضم مقبرة جماعية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة