محمود عباس يمنح غازي العريضي الجنسية الفلسطينية

محمود عباس يمنح غازي العريضي الجنسية الفلسطينية
الأحد ٢٠ مايو ٢٠١٨ - ٠٣:٠٥ بتوقيت غرينتش

أعلن السفير الفلسطيني في لبنان أشرف دبور أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أمر بمنح الجنسية الفلسطينية للوزير السابق غازي العريضي، تقديرا "لمواقفه الداعمة دائما لفلسطين وشعبها".

العالم - فلسطين

وقال دبور في حديث لبرنامج "مع الوداد" من "إذاعة لبنان" تعليقا على البيان الختامي الصادر عن قمة منظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول: "موقف لبنان متميز ومتمايز ويحاكي العقل المقاوم في كل مكان، لان ما نراه من أفعال يقوم بها العدو الصهيوني، يؤكد حقيقة نواياه، ونوايا من كان يدعي أنه راع ووسيط نزيه لعملية السلام، إذ لا يفكر سوى بالانقضاض على القدس لتهويدها بالكامل. فمن هنا ندرك أن لا شيء ينفع مع هذا العدو سوى اللغة التي يفهمها جيدا، فالعدو عندما يبطش بآلته العسكرية مع العزل على النحو الذي رأيناه في " يوم النكبة "، فإنه يجر المنطقة كلها إلى آتون نار لا يعرف مداه إلا الله. وهنا نؤكد تقديرنا للبنان بكافة شرائحه على موقفهم الداعم لقضية فلسطين".

وتابع: "كنا نأمل لو كانت القرارات التي صدرت عن مؤتمر قمة منظمة التعاون الإسلامي أقوى كاستدعاء السفراء أو قطع علاقات مع العدو الصهيوني أو الولايات المتحدة الأميركية أو اتخاذ خطوات تحرج من يسمي نفسه راعيا للسلام".

وردا على سؤال عن تصويت مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة على قرار يدعو إلى إرسال فريق دولي متخصص في جرائم الحرب للتحقيق في أحداث غزة، قال: "ليعلم الإسرائيلي أن عام 2018 ليس كالسابق".

ووصف دبور "ما يسمى بالسفارة الأميركية على أرض القدس بالبؤرة الاستيطانية التي تضاف إلى البؤر الاستيطانية الأخرى التي وجدت، وليس لها أي شرعية قانونية وستنتهي كما سينتهي الاستيطان من أرضنا الفلسطينية".

وردا على سؤال عن إمكان قيام الدول العربية بنقل سفاراتها للقدس الشرقية كخطوة رمزية بإعلان القدس عاصمة لفلسطين، رافضا الفكرة ولو كخطوة رمزية، كي لا تفسر بغير مكانها وكأننا قسمنا القدس شرقية وغربية وهذا ما لا نريده، فالقدس الآن تحت الاحتلال وعندما يتم تحريرها، سيقوم كل إخوتنا العرب والأحرار في العالم بنقل سفاراتهم وفتحها في عاصمة فلسطين التي هي القدس".

5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة