«داعش»… تقهقرٌ في شرق الفرات

«داعش»… تقهقرٌ في شرق الفرات
الإثنين ٢١ مايو ٢٠١٨ - ١٢:٠٠ بتوقيت غرينتش

أكد مصدر أمني، أن الجيش السوري بسط سيطرته على مخيم اليرموك، جنوبي العاصمة دمشق، بعد قتالا عنيفا مع مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي.

العالم سوريا

وعلى الجبهة الشرقية، سيطرت قوات سوريا الديموقراطية (قسد)، بدعم مدفعي أميركي وفرنسي، على تلة كانت تحت سيطرة «داعش». وتطل التلة الاستراتيجية على بلدة هجين، التي هاجمها مسلّحو «قسد» للمرة الأولى، وبلدات أخرى يسيطر عليها تنظيم «داعش» شمال نهر الفرات. يأتي ذلك في سياق حملة عسكرية لـ«قسد»، بالتعاون مع التحالف الدولي، تهدف إلى طرد تنظيم «داعش» من المنطقة.

في سياق متصل، أفادت شبكة «سي بي أس نيوز» الأميركية، يوم الجمعة الماضي، بأن إدارة الرئيس الأميركي ترامب سحبت كل مساعداتها من شمال غربي سوريا. ولفتت إلى أن ذلك يأتي كخطوة لإظهار أن الولايات المتحدة تعتزم الانسحاب من سوريا سريعاً، بمجرد إلحاق الهزيمة الكاملة بتنظيم «داعش».

ومن المنتظر أن تخفض الإدارة عشرات ملايين الدولارات التي كانت تصرف في دعم جهود «التصدي للتطرف العنيف ودعم المنظمات المستقلة ووسائل الإعلام المستقلة ودعم التعليم». وأضافت الشبكة أن القرار اتُخذ خلال الأسابيع الماضية، بعدما طلب ترامب مراجعة كل المساعدات الأميركية لسوريا.

المصدر : الأخبار

109-1

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة