هكذا رد الساسة الإيرانيون على تهديدات وزير الخارجية الأمريكي +فيديو

الثلاثاء ٢٢ مايو ٢٠١٨ - ٠٣:٤٥ بتوقيت غرينتش

تتواصل الردود الايرانية على تهديد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بفرض حظر وصفه بالاشد في التاريخ على ايران ما لم تقبل بشروط اميركية.

العالم_خاص العالم

فقد وصفت الخارجية الايرانية تصريحات بومبيو بالسخيفة، ورأت فيها دليلا على خيبة الولايات المتحدة، ترمي الى صرف أنظار الرأي العام العالمي عن نقضها للاتفاق النووي وانتهاك القانون الدولي وقرار مجلس الأمن.

وقال نائب قائد قاعدة ثار الله في طهران إسماعيل كوثري إن الشعب الإيراني سيوجه صفعة قوية لوزير الخارجية الأميركي رداً على تهديداته لطهران واصفا اتهامات الأخير مجرد إدعاءات واهية ترمي الى التضليل وإثارة الفتن والتحشيد ضد إيران. 

وكان الرئيس الايراني حسن روحاني اكد في وقت سابق أن العالم لن يسمح للولايات المتحدة بتقرير مصيره، وأن الشعب الإيراني لا يكترث بتهديداتها.

نائب الرئيس الايراني اسحاق جهانغيري أكد ان الشعب الايراني نهض بثورته لكي يقف بوجه اية املاءات خارجية.

واضاف جهانغيري ان ادارة الرئيس الاميركي دونالد ترامب سترضخ كالادارات الاميركية السابقة لواقع ان ايران الدولة القوية في الشرق الاوسط وعلى اي طرف ان يخاطب الشعب الايراني بمنطق الاحترام لا منطق التهديد.

كما قال وزير الخارجية محمد جواد ظريف إن الدبلوماسية الأميركية هي مجرد استرجاع للعادات القديمة والسياسات الفاشلة، مؤكدا ان واشنطن تكرر نفس الخيارات الخاطئة وستحصد نفس التبعات السيئة. 

ورأى مراقبون ان الشروط التي أعلنها بومبيو هي ذات القائمة التي اعلنها في وقت سابق رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو وما وصفها محللون اسرائيليون بقائمة احلام نتنياهو.

كما اكد هؤلاء المراقبون ان تهديدات بومبيو صدرت بعد خيبة امل ادارة ترامب من عدم خروج الاوربيين من الاتفاق النووي مباشرة تبعا لواشنطن وتصاعد اصوات في الاتحاد الاوروبي والدول الكبرى فيه بعدم الرضوخ للبلطجة الاميركية ليس اخرها تغريدة لرئيس الاتحاد الأوروبي دونالد توسك الذي قال فيها ان مع اصدقاء مثل ترامب لا يحتاج المرء الى اعداء.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة