السلطة الفلسطينية: صفقة القرن لعب بالنار مصيره الفشل

السلطة الفلسطينية: صفقة القرن لعب بالنار مصيره الفشل
الأربعاء ٢٣ مايو ٢٠١٨ - ٠٤:٣٨ بتوقيت غرينتش

جددت السلطة الفلسطينية موقفها الرافض لما يسمى "صفقة القرن" لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، مؤكدة أن مصيرها سيكون الفشل طالما لا تحظى بقبول فلسطيني.

العالم - فلسطين

وقال الناطق الرسمي باسم السلطة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، إن تكرار الحديث عن قرب قيام الولايات المتحدة الأميركية بطرح الصفقة التي لا تتوافق مع قرارات الشرعية الدولية الخاصة بالقضية الفلسطينية، يعتبر "استمرارا للعب بالنار"، وأن أية محاولات رامية للالتفاف على الموقف الفلسطيني، سواء من خلال أطراف فلسطينية، أو نماذج مشبوهة، أو من خلال أطراف إقليمية، لن تؤدي سوى إلى مزيد من التدهور والتوتر على صعيد المنطقة والعالم.

وحذر الناطق الرسمي باسم الرئاسة، من الاستخفاف بقدرات الشعب الفلسطيني، والأمة العربية، والاستمرار باللعب في النار، لأن الطريق للسلام الدائم واضح، وهو تنفيذ قرارات الشرعية الدولية، واحترام الموقف الفلسطيني الذي له كلمة الفصل سواء بنعم أو لا مهما كان حجم التحديات أو المؤامرات.

وأشار أبو ردينة إلى أن صنع السلام لا يحتاج إلى صفقات، أو طرح أفكار، بل يحتاج لإرادة حقيقية مؤمنة بالسلام كطريق لإنهاء الصراع، والحل لكل الأزمات التي تعاني منها منطقتنا، والعالم يتمثل بإقامة السلام العادل، والشامل القائم على قرارات الشرعية الدولية لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس المحتلة التي هي البداية والنهاية لأي مشروع سلام.

221

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة