زلزال قوي في تشيلي يتسبب باضرار بسيطة

الثلاثاء ٠٤ يناير ٢٠١١ - ١٢:٣٨ بتوقيت غرينتش

تسبب زلزال قوي ضرب تشيلي وبلغت شدته 9ر6 درجة على مقياس ريختر في أضرار مادية بسيطة, ووقعت سلسلة من الهزات الارتدادية في المنطقة أمس الاثنين. ودفع الزلزال الذي وقع في الساعة 0521 من مساء الاحد بالتوقيت المحلي (2012 بتوقيت غرينتش) مواطني تشيلي الذين يقيمون في المناطق الشاطئية أو يقضون عطلاتهم بها الى الانتقال بسرعة الى التلال القريبة خوفا علىحياتهم. وقدرت السلطات التشيلية قوة الزلزال ب 9ر6 درجة, بينما أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأميرکي أن الزلزال بلغت شدته 1ر7 درجة على مقياس ريختر. وقال فنسنت نونيز مدير مکتب الطوارئ الوطنية في تشيلي في تصريح

 تسبب  زلزال قوي ضرب تشيلي وبلغت شدته 9ر6 درجة على مقياس ريختر في أضرار مادية بسيطة, ووقعت سلسلة من الهزات الارتدادية في المنطقة أمس الاثنين.


ودفع الزلزال الذي وقع في الساعة 0521 من مساء الاحد بالتوقيت المحلي (2012 بتوقيت غرينتش) مواطني تشيلي الذين يقيمون في المناطق الشاطئية أو يقضون عطلاتهم بها الى الانتقال بسرعة الى التلال القريبة خوفا على
حياتهم.


وقدرت السلطات التشيلية قوة الزلزال ب 9ر6 درجة, بينما أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأميرکي أن الزلزال بلغت شدته 1ر7 درجة على مقياس ريختر.


وقال فنسنت نونيز مدير مکتب الطوارئ الوطنية في تشيلي في تصريحات نقلتها صحيفة "ال مرکيوري" التشيلية اليومية على موقعها الالکتروني ان 8 هزات ارتدادية على الأقل سجلت أمس الاثنين.


وأکد أن السکان لم يشعروا بهذه الهزات الارتدادية, وبأنها أمر طبيعي عقب وقوع زلزال قوي.


وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأميرکية ان مرکز الزلزال کان في منطقة أراوکانيا الواقعة على بعد69 کيلومترا شمال غربي مدينة تيموکو و171 کيلومترا جنوب مدينة کونسيبسيون وکان على عمق 16 کيلومترا.


وأفادت سلطات الطوارئ التشيلية بوجود تقارير عن انقطاع التيار الکهربائي في منطقة أراوکانيا التي تبعد 589 کيلومترا جنوب غرب العاصمة سانتياغو.


وأوضح مکتب الطوارئ أنه لم ترد تقارير عن وقوع أضرار, لکن تقارير ذكرت بحدوث انقطاع مؤقت في شبکات الهاتف المحمول وبعض حالات الانقطاع الکهربائي.
 
وکان زلزال قد ضرب تشيلي في شباط/فبراير 2010 بلغت قوته 8ر8 درجة على مقياس ريختر وأسفر عن مقتل500 شخص .

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة