الاعلام ينتقد ترشيح اوباما مقربا للسعودية بمنصب حساس

الثلاثاء ٠٤ يناير ٢٠١١ - ٠١:٠١ بتوقيت غرينتش

أثارت تصريحات رسمية حول نية الرئيس الأميركي باراك أوباما ترشيح المحامي جيمس كول نائبا للمدعي العام في وزارة العدل، عاصفة كبيرة بالإعلام الأميركي.

أثارت تصريحات رسمية  حول نية الرئيس الأميركي باراك أوباما ترشيح المحامي جيمس كول نائبا للمدعي العام في وزارة العدل، عاصفة كبيرة بالإعلام الأميركي.

 

وبررت مواقع يمينية حملتها على قرار أوباما بقولها: "إن كول مقرب من السعودية، وتولى الدفاع عن سعوديين بعد أحداث 11 ايلول/سبتمبر عندما كان يعمل في مكتب محاماة."

 

وقال عضو الكونغرس الأميركي عن نيويورك، الجمهوري بيتي كينج: "إن كول لا يصلح للمنصب، وهو أسوأ شخص يرشحه أوباما حتى الآن".

 

وانتقدت المواقع اليمينية كول بحجة أنه يرى أن الذين هاجموا مركز التجارة العالمي في ايلول/سبتمبر 2001 مجرد مجرمين مثل الأشخاص الذين يرتكبون القتل.

 

وعمل كول (58 عاما) في شركة "بريان كيف" للمحاماة منذ عام 1995، فيما أصبح منصب نائب المدعي العام بوزارة العدل شاغرا منذ شباط/فبراير 2010 بعد أن استقال ديفيد أوجدن من منصبه.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة