الشيخ الحبيل يدعو للتضامن مع قضية معلم الصلاة

الثلاثاء ٠٤ يناير ٢٠١١ - ٠٤:٤٤ بتوقيت غرينتش

دعا الشيخ عبد الكريم الحبيل إلى التضامن مع قضية المعلم فوزي شنر الذي فصل مؤخرا من وظيفته بذريعة تعليم الطلاب الصلاة على مذهب اتباع آل البيت (عليهم السلام).واستهجن الحبيل فصل شنر من عمله إثر توزيعه على طلابه من اتباع آل البيت (عليهم السلام) كتابا لتعليم الصلاة وفق مذهبهم، وتسائل: "ألا يكفي أن أبناءنا يدرسون الصلاة وأحكام الدين على غير مذهبنا منذ 60 سنة، ونتهم بالشرك في تلك المناهج ونحن صابرون".وأبدى بالغ استغرابه من هذا التصرف الذي عبر عنه بأنه يتنافى مع سياسة ملك السعودية الذي دعا للحوار الوطني وإزالة الطائفية بين أبناء البلاد.وقال الحبيل: "ان بعض المسؤولين يستغلون م

دعا الشيخ عبد الكريم الحبيل إلى التضامن مع قضية المعلم فوزي شنر الذي فصل مؤخرا من وظيفته بذريعة تعليم الطلاب الصلاة على مذهب اتباع آل البيت (عليهم السلام).

واستهجن الحبيل فصل شنر من عمله إثر توزيعه على طلابه من اتباع آل البيت (عليهم السلام) كتابا لتعليم الصلاة وفق مذهبهم، وتسائل: "ألا يكفي أن أبناءنا يدرسون الصلاة وأحكام الدين على غير مذهبنا منذ 60 سنة، ونتهم بالشرك في تلك المناهج ونحن صابرون".

وأبدى بالغ استغرابه من هذا التصرف الذي عبر عنه بأنه يتنافى مع سياسة ملك السعودية الذي دعا للحوار الوطني وإزالة الطائفية بين أبناء البلاد.

وقال الحبيل: "ان بعض المسؤولين يستغلون مناصبهم في إثارة النعرات الطائفية البغيضة".

واستشهد بما قامت به أمل الشتيوي التي كانت تعمل معلمة في بلدة القديح من النيل من مقام السيدة فاطمة الزهراء دون ان يتخذ المسؤولون أي إجراء سوى نقلها لمدرسة أخرى.

كما ذكر الشيخ حبيل بمحاولات المعلم إبراهيم الزيات في حرف عقيدة الطلاب من ابتاع آل البيت (عليهم السلام) بمنطقة القطيف الذي لم يتخذ في حقه الإجراء اللائق.

يذكر، أن جميع مدرسي التربية الدينية بمدارس اتباع آل البيت (عليهم السلام) في المملكة هم من الطائفة السنية وخريجي كليات الشريعة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة