اللواء صفوي: حق العودة والجهاد المسلح السبيلان لإنقاذ القدس

اللواء صفوي: حق العودة والجهاد المسلح السبيلان لإنقاذ القدس
الجمعة ٠٨ يونيو ٢٠١٨ - ٠١:٠١ بتوقيت غرينتش

قال المستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة الإيرانية اللواء يحيي رحيم صفوي اليوم الجمعة إن استراتيجية حق العودة واتحاد المسلمين ومواصلة الكفاح المسلح هي السبيل الوحيدة لإنقاذ القدس الشريف وجميع الأراضي الفلسطينية.

العالم - إیران

وخلال كلمة ألقاها في محافظة كرمان بمناسبة مسيرات اليوم العالمي للقدس نقلاً عن موقع «سباه نيوز» أكّد اللواء صفوي على ظهور ملامح الهزيمة الأميركية والصهيونية سنة بعد سنة مبشراً بالنصر النهائي الذي ستشهده المنطقة.

وأشار اللواء صفوي إلى خيانة بعض قادة الدول العربية حيال قضية فلسطين لافتاً إلى تعاون سعودي صهيوني ضد الفلسطينيين ومذكراً بما صرّح به محمد بن سلمان ولي العهد السعودي بأنّ فلسطين لم تعُد على لائحة أولويات الحكومة السعودية وأنّ إيران هي الأولوية.

ووصف المستشار الأعلى للقائد الأعلى للقوات المسلحة، الرئيس الأميركي بأنه شخصية صهيونية بامتياز خاضعة لأوامر اللوبي الصهيوني، كما نعته بالرئيس الذي أبدى دعماً تاماً للصهاينة وزاد من إطلاق التهديدات ضد إيران ورفع مستوى الحظر المفروض على جبهة المقاومة خاصة في سوريا وفلسطين ولبنان والعراق.

وتطرق صفوي كذلك إلى التدخل الأميركي في الانتخابات الأخيرة للعراق ونقل السفارة الأميركية إلى القدس والإعلان عنها كعاصمة للكيان الصهيوني ونية ترامب إطلاق صفقة القرن التي ستؤدّي إلى طمس الحق الفلسطيني وتسليم القدس والأراضي المحتلة كاملاً إلى الكيان الصهيوني.

هذا وأشار اللواء صفوي إلى الخيانة السعودية الكبرى في حق القضية الفلسطينية ومساندة المملكة لصفقة القرن مؤكّداً أن: الحكومة الحالية في السعودية عرضت كبرى درجات الخيانة حيال تطلعات الشعب الفلسطيني وحيال الإسلام مقارنة بالحكومات التي سبقتها.

يُذكر بأنّ الامام الخميني الراحل (رض) كان قد سمّى آخر جمعة من شهر رمضان باليوم العالمي للقدس مطالباً الشعوب بعرض تضامنها دعماً للشعب الفلسطيني عبر إطلاق مسيرات في هذا اليوم الذي اعتبره «يوم حياة الإسلام».

104-10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة