"الجبهة الشعبية": نعتز بشراكتنا مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية

الجمعة ٠٨ يونيو ٢٠١٨ - ٠١:٤٣ بتوقيت غرينتش

شدد عضو المكتب السياسي لـ"الجبهة الشعبية" لتحرير فلسطين جميل مزهر على أن إحياء يوم القدس العالمي هذا العام يأتي في إطار التأكيد على مقاومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للهجمة الصهيو-أميركية، ومحاولاتها البائسة لدفعها نحو وقف دعمها لقوى التحرر والمقاومة.

العالم - إیران

وفي كلمة باسم الفصائل الوطنية خلال حفل تكريم عوائل الشهداء على هامش "المؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية" بمدينة غزة، قال "مزهر"، :"إننا نحيي الشراكة، والتضامن مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مواجهة بلطجة، وعدوان المستكبرة أميركا".

وأضاف، "شعبنا يواجه عدواناً صهيو-أميركي مباشرا على القدس، ومكانتها، وهويتها، فضلاً عن حقوقه الثابتة و المشروعة وفي المقدمة منها عودة اللاجئين إلى ديارهم التي هجروا منها إبان نكبة العام 1948".

وتابع القول :"لقد بتنا نلمس بشكل واضح الاندفاعة الأميركية الصهيونية، وبشراكة من الأنظمة الرجعية العربية لجهة استنبات الطائفية، والحروب بغية استبدال العدو الصهيوني بعداوات وهمية".

ومضي يقول :"تجري محاولات لتفتيت القضية المركزية كقضية تحرر وطني ومحاولة تحويلها إلى قضايا محلية سقفها مطلبي حياتي، وهذا أمر لن نسلم به و لن نقبله".

وشدد القيادي "الجبهاوي" على أن الشعب الفلسطيني الذي شق طريقه النضالي الجديد عبر مسيرات العودة لهو قادر على إجهاض "صفقة القرن" الشيطانية.

وأردف قائلاً :"إرادة الشعوب طال الزمن أم قصر هي الحكم ، والفيصل ، وأن الانتصار سيكون حليف شعبنا".

وأكد "مزهر" أن الشعب الفلسطيني يري في السفارة الأميركية بؤرة استيطانية سرطانية جديدة تستدعي منا مقاومتها بكل الوسائل المتاحة، وهو ذات الأمر الذي ينطبق على كل السفارات الغربية التي يجري نقلها إلى القدس المحتلة".

ودعا في ختام كلمته إلى تشكيل جبهة مقاومة فلسطينية عربية إسلامية وعالمية موحدة لمواجهة كل المؤامرات التي تستهدف الأمة و مقدراتها.

104-10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة